رمز الخبر: ۳۵۳۸۲
تأريخ النشر: 17:12 - 04 May 2017
عصر ايران - شدد أمين مجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني على ضرورة الاستمرار في التفاوض والحوار بين المجموعات المسلحة والحكومة السورية.

وأفادت وكالة مهر أن علي شمخاني أجرى اتصالا هاتفيا بنظيره الروسي نيكولاي باتروشيف وبحث معه القضايا ذات الاهتمام المشتركة وعلى رأسها الأزمة السورية.

وفي هذا الاتصال الهاتفي أكد علي شمخاني أمين مجلس الأعلى للأمن القومي الايراني على ضرورة الاستمرار في فتح نوافذ الحوار والتفاض بين المجموعات المسلحة والحكومة السورية.

وأشار شمخاني الى قضية الشعب السوري داعيا جميع الأطراف الى احترام ارادة الشعب السوري في حقه لتقرير مصير بلاده.

من جانبه، أكد سكرتير مجلس الامن القومي الروسي خلال هذه المحادثات الهاتفية، ضرورة استمرار المشاورات وتعزيزها بين البلدين للإسراع في تحقق الحلول السياسية، مضيفا: ان بعض اللاعبين خارج المنطقة، يسعون لتنفيذ مخططاتهم لتقسيم سوريا متجاهلين ضرورة الحفاظ على وحدة التراب والسيادة الوطنية السورية، لافتا الى ان تثبيت الهدنة وتوسيع نطاقها والإستفادة من المبادرات السياسية الجديدة من شأنه أن يساهم عفي إحباط هذه المؤامرة الخطيرة.

ووصف نيكولاي باتروشيف اجتماع آستانا بأنه مبادرة ناجحة للمساعدة في حل الازمة السورية الراهنة، وقال: ان على ايران وروسيا ان تستفيدا من مجموعة الطاقات المتاحة للتأثير على أطراف الصراع إرساء الاستقرار وتعزيزه واستمرار الهدنة في سوريا.
الكلمات الرئيسة: شمخاتي ، روسيا ، سوريا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: