رمز الخبر: ۳۵۳۸۵
تأريخ النشر: 17:17 - 04 May 2017
عصر ايران - رأى المرشح للانتخابات الرئاسية الايرانية في دورتها الثانية عشرة "اسحاق جهانغيري"، ان ماكنة الاقتصاد الايراني اخذت تسير في السكة الصحيحة ، مشيرا الى ضرورة الاسراع في تنشيط عجلة الاقتصاد الوطني.

وقال جهانغيري في حديث لوكالة فارس حول جذب النخب في الحكومة المقبلة: لحسن الحظ فان ايران تتمتع بقدرات عالية من ناحية الكوادر البشرية، فخلال العقود الاربعة بعد الثورة وخاصة خلال فترة الحرب التي كانت صعبة وشاقة، تم اعداد مدراء جيدين للغاية بأمكانهم تخليص البلاد من الازمات والمصاعب.

واكد المرشح الرئاسي جهانغيري ان ما يهم في انتخاب هؤلاء النخب، هو كفاءتهم في حل المشكلات والقضايا، كي يتولى افراد مناسبين المسؤوليات الحكومية.

واعتبر ان اهم مسألة في المجال الاقتصادي يكمن في الاسراع بتحقيق الازدهار الاقتصادي في البلاد، مضيفا : ان ماكنة الاقتصاد الايراني تسير حاليا في السكة الصحيحة، وينبغي مضاعفة سرعتها اكثر مما هي عليه الآن.

وتابع قائلا: يجب ان لا ننسى ان الحكومة الحالية قضت اكثر من ثلاثة اعوام في المفاوضات، وتمكنت من حل مشكلة مهمة جدا كانت تعيق عجلة اقتصاد البلاد، الذي عانى من الحظر خلال 3 اعوام من اصل 4 اعوام من ولاية الحكومة، وفي الوقت الحاضر فان ماكنة الاقتصاد مستعدة للتحرك بعد ان ازيلت العوائق، وتحركت الوحدات الانتاجية بسرعة اكبر باتجاه الانتاج.

واشار المرشح الرئاسي الى ان الحكومة الحالية قدمت تسهيلات الى اكثر من23 الف وحدة انتاجية حتى نهاية العام الايراني الماضي (انتهى في 20 مارس 2017) بغرض تشغيلها في اطار الاقتصاد المقاوم.

واعتبر جهانغيري ان اهم اولويات الحكومة في سياستها الخارجية هو تنمية العلاقات مع دول الجوار، لان اهم اسواق ايران موجودة في المنطقة والدول المجاورة ، وينبغي عدم السماح بتوتير علاقات ايران مع الدول الاسلامية ودول المنطقة.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: