رمز الخبر: ۳۵۳۹۹
تأريخ النشر: 15:01 - 06 May 2017
عصر ايران - ارنا - قال مساعد وزير الخارجية الالماني بعد لقائه علي اكبر ولايتي، ان المانيا تدعم خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي) وتنفيذه في كافة المجالات.

واضاف ماركوس ادر في حديث مع الصحفيين اليوم السبت علي هامش لقائه رئيس مركز الابحاث الستراتيجية لمجمع تشخيص مصلحة النظام علي اكبر ولايتي، ان اللقاء مع ولايتي كان مكثفا ومثمرا جدا , هذا اللقاء هو الثالث مع السيد ولايتي في غضون العامين الماضين. 

وصرح بان العلاقات الثنائية بين برلين وطهران شهدت تقدما جيدا جدا سيما في المجالات الاقتصادية والثقافية ونسعي الي استمرار هذا المسار. 

وقال ان المانيا أعلنت موقفها الداعم لخطة العمل المشترك الشاملة و تنفيذها علي جميع المستويات.
واشار 'ادر' الي هاجس المانيا فيما يتعلق بالتطورات في الشرق الاوسط وقال اننا نعتقد كما ايران ان لاحلا عسكريا لمعالجة المشاكل في المنطقة سيما في سوريا وانما اعتماد الحلول السياسية فقط. 

واضاف ان المانيا تقترح اجراء المزيد من المحادثات لتسوية الاختلافات وسوء التفاهم بين دول منطقة الخليج الفارسي لتقديم حلول جديدة وحل القضايا الطروحة.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: