رمز الخبر: ۳۵۴۷
واضاف، اننا نواجه اليوم هذه الحقيقه وهي ان اكثر الدول الاعضاء في الوكاله الدوليه لا ترغب في مواصله المناقشات غير الفنيه بدوافع سياسيه لاسيما حول ايران وترجح بان تتولي الوكاله رسالتها الاساسيه وهي توسيع الانشطه العلميه وكذلك تقديم التسهيلات للدول الاعضاء.
اكد سفير الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه في الوكاله الدوليه للطاقه الذريه بانه علي المجتمع الدولي ان يطابق نفسه مع هذه الحقيقه وهي ان ايران تواصل مسار الرقي العلمي والوصول الي اكثر التكنولوجيات تطورا.

واشار علي اصغر سلطانيه في تصريح لارنا مساء الثلاثاء الي انعقاد الاجتماع الاخير للجنه الاستشاريه لمجلس حكام الوكاله الدوليه للطاقه الذريه حول المساعدات الفنيه، وقال، انه تم التاكيد في اجتماع دول مجموعه ال ‪۷۷‬ مع الصين علي ضرورء تامين الميزانيه للدول الناميه.

واضاف، اننا نواجه اليوم هذه الحقيقه وهي ان اكثر الدول الاعضاء في الوكاله الدوليه لا ترغب في مواصله المناقشات غير الفنيه بدوافع سياسيه لاسيما حول ايران وترجح بان تتولي الوكاله رسالتها الاساسيه وهي توسيع الانشطه العلميه وكذلك تقديم التسهيلات للدول الاعضاء.

وقال سلطانيه، ان خمسه اعوام من المناقشات السياسيه قد اضرت بما يكفي بالاجواء العلميه للوكاله وان اكثر الدول الناميه الاعضاء لن تسمح باستمرار هذا المسار وتدعو الي ان تتولي الوكاله باسرع ما يمكن مسووليتها العلميه والفنيه الجسيمه.


ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: