رمز الخبر: ۳۵۵۰۶
تأريخ النشر: 15:27 - 09 May 2017
عصر ایران - ارنا  - أكد رئيس السلطة القضائية الإيرانية آية الله صادق آملي لاريجاني إن مشاركة غالبية الشعب الإيراني في الإنتخابات مؤشر علي الإقتدار الوطني وإرتقاء مستوي الأمن في البلد مشيراً إلي أن العزوف عن الإنتخابات هو الهدف الأساس الذي يسعي إليه الأعداء.

وفي تصريح له دعا آية الله آملي لاريجاني الشعب إلي المشاركة الفاعلة في الإنتخابات معتبراً إن مثل هذه المشاركة ستفشل محاولات الإعلام الغربي بث روح اليأس في النفوس.

ولفت إلي أن هناك إختلافا بين المسؤولين الإيرانيين والمسؤولين في مختلف دول العالم مشيراً إلي أن بإمكان الرئيس الأمريكي ترامب أن يملك المليارات من الدولارات وكذلك المسؤولين في سائر البلدان الأخري إلا أن المفروض بمسؤولي الجمهورية الإسلامية أن يعيشوا حياة المحرومين والمستضعفين.

وأشار إلي إطلاق 'يوم الجنود المجهولين لإمام العصر والزمان' (يوم جهاز الأمن) علي الخامس عشر من شعبان مشيداً بالإستقرار والأمن المثالي الذي تعيشه إيران وهو نتيجة جهود القوي الأمنية والعسكرية والقوة القضائية.

وأشار املي لاريجاني إلي الحادث الأليم الذي تعرض له منجم الفحم في مدينة أزادشهر بمحافظ كلستان(شمال) والذي أسفر عن مقتل وجرح عدد من عمال المناجم معرباً عن تعازيه لضحايا المنجم مشيراً إلي ضرورة العناية بسلامة مثل هذه الأعمال الصعبة خاصة وإن هناك بعض التقصير الذي أدي إلي وقوع هذا الحادث.

الكلمات الرئيسة: آملي لاريجاني ، الإنتخابات
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: