رمز الخبر: ۳۵۵۴۱
تأريخ النشر: 15:40 - 11 May 2017
عصر ايران – أكد رئيس الإئتلاف الوطني العراقي السيد عمار الحكيم إن توجيهات قائد الثورة الإسلامية حول العراق هي توجيهات ستؤدي إلي الإنفراج وحل المشاكل مؤكداً إن العراق يحترم خيارات إيران.

وخلال مقابلة مع إرنا أشار الحكيم إلي أن سياسة عدم التدخل بالشؤون الداخلية للدول هي من أولويات السياسة العراقية لافتاً إلي أن العراق سيحترم أي من المرشحين للرئاسة في إيران الذي يتمكن من الحصول علي آراء الشعب الإيراني الشقيق والمسلم.

وأكد إن الحكومة والشعب العراقي لديه أوثق العلاقات مع إيران معرباً عن أمله بأن يحقق الشعب الإيراني الكبير المزيد من النجاح والتوفيق.

ولفت الحكيم إلي ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية حققت بفضل حكمة قائد الثورة الإسلامية وصمود الشعب الإيراني المسلم إنجازات كبيرة معرباً عن أمله بتعزيز مستوي العلاقات والتعاون الثنائي بين البلدين.

وفيما يتعلق بتوجيهات قائد الثورة الإسلامية خلال اللقاءات التي عقدها معه قال الحكيم إن قائد الثورة الإسلامية دعا دوماً الي تعزيز الوحدة والتضامن بين القوي السياسية العراقية والتعايش السلمي بين القوميات المختلفة في العراق.

وأشار إلي أن سماحته أوصي أيضاً بالمحافظة علي أستقلال العراق وسيادته ومنع تدخل الأجانب والسعي إلي إعمار البلاد ومساندة المحرومين والمستضعفين.

وقال إن سماحته شدد علي ضرورة توثيق العلاقات مع دول الجوار وخاصة الجمهورية الإسلامية وتعزيز مكانة المرجعية العليا المتمثلة بشخصية آية الله العظمي السيد علي السيستاني.

ولفت الحكيم إلي أن قائد الثورة الإسلامية أوصي بالإهتمام بالشعائر الحسينية واشاد بكرم الضيافة لدي الشعب العراقي والعشائر العراقية وضرورة الإهتمام بالعلم وتعزيز الأمن والقوة المسلحة والحشد الشعبي وكذلك إحياء التراث الأدبي والشعري وتعزيز مكانة المنبر الحسيني.

ووصف الحكيم قائد الثورة الإسلامية بأنه فقيه كبير معتبرا إن توجيهاته قيمة وتسهم في الإنفراج وحل المشاكل.

الكلمات الرئيسة: العراق ، ايران ، الانتخابات
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: