رمز الخبر: ۳۵۵۷۱
تأريخ النشر: 10:29 - 14 May 2017
عصر ايران - عمان ديلي - شاركت سلطنة عمان ممثلة بالهيئة العامة للصناعات الحرفية في الدورة الثالثة من مهرجان تبريز الدولي الثالث للفنون والتراث والإبداع والذي تنظمه جامعة تبريز للفنون الإسلامية ومركز الأبحاث للتاريخ والفنون والثقافة الإسلامية بتركيا وذلك بمدينة «تبريز» شمال غرب إيران بمشاركة حرفيين من مختلف بلدان العالم.

وتأتي مشاركة السلطنة ضمن فعاليات مهرجان تبريز الدولي الثالث للفنون والتراث والإبداع في إطار تعزيز الحوار الإنساني بين مختلف الأمم والحضارات.

كما تسعى الهيئة العامة للصناعات الحرفية من خلال وجودها في المهرجان إلى التعريف بالموروثات الحرفية العُمانية والمهن التقليدية للزوار عبر وسائط وتقنيات مبتكرة بالإضافة إلى عرض تجربتها المؤسسية والمتمثلة في المشاريع الحرفية والتي يتم تشغيلها بنسب تعمين تبلغ 100% وقد أسهمت تلك المشاريع في ضمان استمرارية الإنتاج الحرفي المطور على المستوى المحلي.

وتشارك الهيئة بجناح متكامل يضُم نماذج عُمانية من الصناعات الخشبية ويتزامن مع تنظيم المهرجان عقد مؤتمر دولي حول الصناعات الحرفية والمهن التقليدية والفنون الخاصة بالعالم الإسلامي مع التركيز حول المنمنمات المزخرفة والصناعات اليدوية للورق والتجليد.

ويهدف المهرجان إلى جمع الحرفيين من مختلف دول العالم في أجنحة ومنصات متكاملة يتم فيها عرض المنتجات المطورة مع تقديم عروض حية للحرفيين.

وتعد مشاركة السلطنة ضمن فعاليات المهرجان الدولي إحدى أهم المشاركات الفاعلة التي تحظى بإقبال مكثف من الزوار، ويتيح الجناح الحرفي الخاص بالسلطنة عبر أقسامه فرصة الاطلاع على شتى المعروضات المستوحاة من الصناعات الخشبية المتنوعة.

كما يجذب الجناح الزوار للتعرف على بعض الحرف العُمانية المبتكرة والمستفادة من البيئة المحلية إلى جانب عرض نماذج من مختلف السفن والأبواب العُمانية بالإضافة إلى منتجات حرفية مطورة.

وشهد المهرجان تكريم الحرفي خالد المشايخي حرفي خشبيات من السلطنة بجائزة مهرجان تبريز الدولي الثالث للفنون والتراث والإبداع التشجيعية.

وتسعى الهيئة عبر المشاركة في فعاليات المهرجان الدولي إلى التعريف بالتجربة الرائدة للسلطنة في النهوض بالقطاع الحرفي عبر إبراز المبادرات الحرفية المتكاملة بهدف تحقيق آفاق من التعاون والعمل المشترك وتقديم معلومات متكاملة لزوار المهرجان عن كافة الصناعات الحرفية العُمانية.

تجدر الإشارة الى أن المهرجان سيستمر الى الغد ويسعى ليستقطب الآلاف من الزوار وتشارك فيه عدة دول إلى جانب منظمات وهيئات دولية وإقليمية من حول العالم بالإضافة إلى مجموعة من المشاريع الحرفية ويتم على مدى أيام تنظيمه عقد العديد من البرامج والمبادرات المشتركة المتصلة بتطوير الصناعات الحرفية والمهن التقليدية. 

الكلمات الرئيسة: عمان ، مهرجان تبريز
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: