رمز الخبر: ۳۵۶۹۹
تأريخ النشر: 15:41 - 23 May 2017
عصر ايران - ارنا - بعد وصوله الی العاصمة الروسیة موسكو للمشاركة فی اجتماع امنی، قال أمین المجلس الاعلی للامن القومی الایرانی علی شمخانی الیوم الثلاثاء فی تصریح للصحفیین، ان بعض الدول وباستخدام اموال النفط، حولت المنطقة الي مخزن للاسلحة.

واضاف شمخانی ان الاجتماع الدولی حول الأمن سیكون مثمرا لتعزیز الأمن سیما علي صعید مكافحة الارهاب.

واشار شمخانی الي مبادرة ایران وروسیا لعقد أول اجتماع لمسؤولی المجلس الأعلي للأمن القومی للدول الحلیفة مع سوریا لمحاربة الارهاب . 

وأكد علي ضرورة استمرار المشاورات والتعاون المكثف بین الدول المهمة وصاحبة القرار فی الأمن الدولی بهدف تقلیص المخاطر والأزمات الأمنیة فی اطار استراتیجیة احلال السلام والاستقرار العالمیین، مشددا علي ان العالم بحاجة الیوم وأكثر من أی وقت اخر الي الابتعاد عن المواقف والممارسات التی تتسم بالعنف والتطرف ، وقال ان بعض الدول المعروفة بماضیها السیئ فی دعم الارهاب وباستخدام أموال النفط، حولت المنطقة الي ترسانة للاسلحة الغربیة ونشرت العنف فی المنطقة. 

وصرح أمین المجلس الأعلي للأمن القومی بان أمن الشعوب والدول یرتكز علي تعزیز مشاركة الشعب فی تقریر مصیره وانتخاب الانظمة والالیات السیاسیة لذا فان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تعتقد ان تخزین الاسلحة لایجلب الأمن ابدا ومصیر صدام مثال علي ذلك. 

و سیلقی شمخانی كلمة فی الاجتماع الذی یعقد بمشاركة مسؤولین من أكثر من 70 بلدا، یبین فیها الظروف الامنیة والتطورات السیاسیة والاقتصادیة فی المنطقة، ویستعرض استراتیجیات وخبرات ایران لایجاد ارضیات التصدی المشترك لظاهرة الارهاب.

كما یشمل جدول اعمال الزیارة اجراء محادثات ومشاورات للتقدم بالمبادرات السیاسیة والعسكریة والامنیة المشتركة مع الدول المشاركة خاصة الحلیفة للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی مكافحة الارهاب.

الكلمات الرئيسة: شمخاني ، المنطقة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: