رمز الخبر: ۳۵۷۴۷
تأريخ النشر: 09:54 - 29 May 2017
عصر ايران - وكالات - أكد الرئيس الايراني حسن روحاني دعم التعاطي الثلاثي بين ايران وتركيا وروسيا للحفاظ على وقف اطلاق النار في سوريا تحت رعاية منظمة الامم المتحدة، معتبرا ممارسات بعض الدول ومنها الادارة الاميركية الجديدة والسعودية بانها أفضت للمزيد من تعقيد الاوضاع بالمنطقة.

وخلال اتصال هاتفي تلقاه من نظيره الروسي فلاديمير بوتين، اوضح الرئيس روحاني بان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترحب بتطوير التعاون مع جيرانها ومنها روسيا وقال ان ايران عازمة اكثر مما مضى على تعزيز التعاون الثنائي والاقليمي مع روسيا وسنشهد في المستقبل تعاونا وثيقا جدا.

وشكر الرئيس الايراني نظيره الروسي على تهنئته له بفوزه بولاية رئاسية ثانية واشار الى المسيرة المتنامية للعلاقات الاقتصادية بين البلدين خلال الاعوام الاخيرة وقال، ان هذه الوتيرة المتنامية للعلاقات مؤشر الى ارادة البلدين لتطوير التعاون خاصة في المجال الاقتصادي والتجاري وان طهران تدعم التعاون الثنائي في المشاريع البنيوية والصناعية المهمة وتقوية العلاقات في المجالات الطاقوية والمصرفية.

واكد الرئيس روحاني بان طهران ملتزمة بتعهداتها في تنفيذ الاتفاق النووي مادامت الاطراف الاخرى ملتزمة بتعهداتها واضاف، ان تعاون روسيا في تنفيذ الاتفاق النووي والتعاون بين البلدين في المجال النووي يحظى بترحيبنا وان طهران على استعداد لتنفيذ وتفعيل توافقاتها النووية مع روسيا.

ونوه روحاني الى التعاون الثلاثي المشترك وكذلك تطوير التعاطي على صعيد ممر "الشمال – جنوب" واضاف، ان هذا التعاون يجب ان يشهد المزيد من النمو في مسار مصالح الشعوب وترسيخ السلام والاستقرار في المنطقة.
كما اشار الرئيس الايراني الى التعاون بين طهران وموسكو في مجال ارساء السلام والاستقرار ومكافحة الارهاب خاصة في سوريا وقال، ان تعزيز هذا التعاون في سوريا مهم جدا ونحن نرحب باستمرار التعاون الثلاثي بين ايران وروسيا وسوريا وعازمون على مواصلته.
واكد دعم ايران للتعاطي الثلاثي بين ايران وتركيا وروسيا للحفاظ على الهدنة في سوريا تحت رعاية منظمة الامم المتحدة واضاف، ان بعض انشطة الدول ومنها الحكومة الاميركية الجديدة والسعودية افضت للمزيد من تعقيد الاوضاع بالمنطقة.
وصرح الرئيس روحاني بانه على جميع الدول تعبئة الجهود لمكافحة حقيقية ضد الارهاب وارساء الاستقرار في المنطقة.
من جانبه هنأ الرئيس الروسي نظيره الايراني بفوزه في الانتخابات بولاية رئاسية ثانية واضاف، ان نتائج التصويت في ايران مؤشر الى دعم الايرانيين الواسع والصريح لاجراءاتكم الاقتصادية والاجتماعية وبرامجكم الاقليمية والدولية.

واضاف بوتين، ان روسيا عازمة على المزيد من تطوير علاقاتها مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في جميع المجالات ونحن نولي لتطوير التعاون مع طهران اهمية فائقة.

واكد كذلك ضرورة الالتزام بالاتفاق النووي واشار الى التعاون بين طهران وموسكو في مجال الطاقة النووية وقال، ان ورسيا ملتزمة بالتوافقات تحت رعاية منظمة الامم المتحدة، وان التعاون بين طهران وموسكو في هذا المجال سيتوسع على اساس القانون الدولي والثقة العالية للبلدين، كل منهما تجاه الاخر.

واوضح الرئيس الروسي بان الاتصالات الوثيقة ستستمر في مختلف المجالات واضاف، ان الاعمال العدوانية لبعض الدول في سوريا تثير قلقنا.

وتابع قائلا، اننا نؤكد دوما بان تواجد روسيا وايران في سوريا يأتي بناء على طلب من الحكومة القانونية فيها وفي اطار معايير القانون الدولي وسنواصل جهودنا وتعاوننا من اجل ترسيخ السلام والاستقرار في المنطقة وسوريا.



الكلمات الرئيسة: روحاني ، بوتين ، السعودية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: