رمز الخبر: ۳۵۸۹۵
تأريخ النشر: 14:51 - 03 June 2017
عصر ايران - ارنا - دعا السفر الايراني في فرنسا علي آهني الشركات الفرنسية لتنفيذ مشاريع استثمارية مشتركة ونقل التكنولوجيا والخبرات الى ايران.

وقال آهني، في كلمة القاها خلال ملتقى "دراسة الفرص وتحديات الحضور في اسواق ايران" في سنت رمي بروانس في جنوب فرنسا، ان ايران تشعر بضرورة زيادة تصدير السلع غير النفطية وتقليص الاعتماد على عوائد النفط كما لدى فرنسا رغبة بزيادة صادراتها.

ودعا الشركات الفرنسية الى زيارة ايران والقيام بدراسات ميدانية للاطلاع على الطاقات الكبيرة في مجال التعاون والعثور على اطراف موثقة للاستثمارات المشتركة حيث ان الانتاج في ايران عبر الاستفادة من المزايا النسبية الهائلة والتسويق في الداخل فضلا عن تصدير المنتجات الاضافية الى البلدان الاخرى.

وفي ذات السياق وصف رئيس اتحاد مصدري منطقه ارل الفرنسية فرانسوا دولوز، في الملتقى، ايران بالسوق المهمة التي ينبغي الاهتمام بها بعد مرحلة الحظر.

واضاف، ان الهدف من اقامة هذا الملتقى دراسة تنفيذ خطط التعاون المشترك عبر الاستفادة من تجارب السفير والغرفة التجارية وملحقية التجارة الخارجية الفرنسية واتحاد المصدرين.

وفي الملتقى قال مدير شركة مكين للطاقة ومساعد رئيس اتحاد المصدرين جوزف برن ان الهدف من اقامة الملتقى يتمثل بالاستفادة من طاقات بلدان مثل ايران التي لديها طاقات اقتصادية هائلة.

وقدمت الخبيرة في شركة كوفاس للتأمين توزي مخططا عن الوضع الاقتصادي لبلدان مهمة في العالم مثل الصين، روسيا، البرازيل، المانيا و فرنسا، موضحا ان بعض البلدان شهدت زيادة في مخاطر الاستثمار مثل السعودية بنسبة 65 بالمئة و روسيا بنسبة 60 بالمئة. 

واعربت عن اسفها لان المواضيع الامنية والارهاب تركت تأثيرات كبيرة على معدلات الاستثمارات الاجنبية.


الكلمات الرئيسة: فرنسا ، ايران ، استثمارات
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: