رمز الخبر: ۳۵۹۸۷
تأريخ النشر: 18:41 - 09 June 2017
عصر ايران - وكالات - دان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي، اليوم الجمعة، التفجيرين الارهابيين اللذين وقعا اليوم في مدينتي كربلاء المقدسة والمسيب بمحافظة بابل بالعراق واسفرا عن سقوط العشرات من الأبرياء.

وأعتبر قاسمي في بيانه اليوم ان الهزائم الكبيرة والمتتالية التي لحقت بالارهابيين التكفيريين في العراق وسوريا، تسببت في انهيار فكري وهيكلي في داخل التنظيم وهم يحاولون يائسين اعادة ترميم معنويات مرتزقتهم القتلة عبر تنفيذهم العمليات الانتحارية في المنطقة والعالم، في حين أن مسألة زوالهم والقضاء عليهم أمر محتم.

واشار الى زيادة جرأة البقية الباقية من الارهابيين عقب الملتقى الاستعراضي الاخير لحماة الارهاب والذي عقد تحت عنوان محاربة الارهاب، داعيا دول المنطقة والعالم الى توخي مزيد من الحذر وقال : "تجاهل مناقشة الاسس الفكرية والمصادر التمويلية للارهاب واعطاء عناوين خاطئة من شأنها ان تطيل عمر الارهاب بأشكاله المختلفة باعتباره الخطر الاول الذي يهدد المنطقة والعالم".

  وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كما هي دوما عازمة على الوقوف الى جانب حكومات وشعوب المنطقة في مكافحة العنف حتى القضاء التام على الارهاب.


الكلمات الرئيسة: ايران ، تفجير ، كربلاء
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: