رمز الخبر: ۳۶۲۳
وحول تبادل و جهات النظر بين ايران والعربيه السعوديه لتسويه الازمه اللبنانيه قال حسيني ان تبادل وجهات النظر بين ايران والعربيه السعوديه مستمر في هذا المجال .
اكد المتحدث باسم الخارجيه بان ايران لاتقبل‌اي رزمه مقترحات او اقتراح مشجع لايتضمن حقوق ايران .

واعلن محمد علي حسيني اليوم الاحد في موء‌تمره الصحفي الاسبوعي ردا علي سوء‌ال بشان احتمال تقديم رزمه مقترحات جديده من قبل مجموعه ‪۱+۵‬في موء‌تمر شنغهاي في الصين بان‌اي رزمه مقترحات تستهدف اضعاف او وضع قيود علي ايران تعتبر من جانبنا مرفوضه .

وفيمايتعلق باحتمال وقوع مواجهه بين الجيش التركي والعراق والاثار المترتبه عنه علي المناطق المركزيه الايرانيه قال حسيني ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه توء‌كد علي استخدام حلول تسفر عن اقل الخسائر وبالتنسيق مع الدول الثلاث المتاخمه لحدودها.

واكد حسيني قائلا اننا قد اعلنا للجانبين الملاحظات والتحذيرات اللازمه .

واعرب حسيني عن امله بان يتم من خلال السعي والتنسيق بين دول المنطقه سلب الفرصه من المجموعات التي تقوم بعمليات ارهابيه .

وحول تبادل و جهات النظر بين ايران والعربيه السعوديه لتسويه الازمه اللبنانيه قال حسيني ان تبادل وجهات النظر بين ايران والعربيه السعوديه مستمر في هذا المجال .

واعرب حسيني عن امله بان تودي المباحثات بين ايران والعربيه السعوديه والاطراف الاخري الي مساعده المجموعات اللبنانيه للوصول الي نتائج وانقاذ لبنان من الوضع الراهن والحد من تدخل بعض الدول الاجنبيه في شوء‌ون لبنان لخدمه مصالحها ومصالح الكيان الصهيوني .

وردا علي سوال حول فشل مناورات الكيان الصهيوني قال حسيني مثلمااكد الخبراء فان المناورات كانت فاشله وكانت تستهدف تعزيز معنويات الجنود والقاده الصهاينه .

وقال حسيني ان المناورات ليس كان لهااي اثر وقد اثارت المزيد من الرعب والخوف بين اهالي الاراضي المحتله .

واكد حسيني ان وسائل الاعلام المرتبطه بالساسه الامريكيين
المتطرفين والكيان الصهيوني تسعي دوما لكي تثير الاجواء ضد ايران .

وحول اغتيال الشهيد عماد مغنيه وهل يعتقد حسيني بان ملف اغتيال مغنيه سيغلق او هل سيتم يوما ما الكشف عن سر اغتياله اكد حسيني ان قوات الامن السوريه هي المكلفه الرئيسيه ب هذا العمل تواصل
حاليا عمليه التحقيق وانها اعلنت بانها ستعلن النتائج النهائيه في المستقبل القريب .

وحول الاتهامات التي توجهها بعض الدول العربيه لايران بشان الامن في العراق قال حسيني اننا قد اعلنا سياستنا وفي هذه الجلسات يتم التعاون وتبادل وجهات النظر بشان استقرار الامن في المنطقه .

واضاف حسيني ان رد الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه علي اتهامات الاخرين كان واضحا .


ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: