رمز الخبر: ۳۶۲۳۰
تأريخ النشر: 14:57 - 04 July 2017
قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية أن قرار إيفاد الزوار والحجاج تم بحثه أيضا في المجلس الأعلى للأمن القومي.
عصر إيران - وكالات - قال ممثل قائد الثورة في شؤون الحج والزيارة علي قاضي عسكر ان 86 الفا و500 ايراني من جميع المذاهب في البلاد سيشاركون في اداء مناسك الحج خلال العام الجاري.

واضاف قاضي عسكر في تصريح ادلى به لوكالة فارس ان اعداد جميع قوافل الحج في ايران قد اكتملت.

واعرب عن امله بان تقام مناسك الحج خلال العام الجاري بصورة جيدة وتتصف بالهدوء بفضل التمهيدات الجارية.

ودعا الحجاج الى اكتساب المزيد من المعلومات والتحلي بالوعي للاستفادة في اداء المناسك بشكل كاف.

ولفت الى اقامة جلسات ترمي لتعليم مناسك الحج معربا عن امله بمشاركة جميع الاشخاص الواردة اسمائهم في قوائم الحج خلال العام الجاري بالمشاركة فيها.

ووصف قاضي عسكر المشاركة الايرانية في مناسك الحج خلال العام الجاري بانها قرار اتخذه النظام الاسلامي.

ونوه الى اتخاذ تمهيدات على صعيدي الاسكان والامن لزوار بيت الله الحرام في السعودية، نافيا وجود اي قلق بهذا الشأن.

واعرب عن امله بان يعود جميع الحجاج الايرانيون الى البلاد بسلام وامن بعد ادائهم مناسك الحج بصورة كاملة.

واشار الى مخططات اعداء الاسلام، معتبرا ان الاشاعات والغموض هي غربية المصدر ويروج لها اعداء النظام الاسلامي من اجل وضع العقبات على طريق مشاركة المسلمين في هذا الحدث الكبير، مشددا ان احلامهم لن تتحقق بالتأكيد "حيث ان شعبنا يتسم بالوعي ومن المؤمل اقامة مناسك الحج بصورة جيدة بفضل الله تعالى".

في هذا السياق قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية محمد باقر نوبخت أن قرار إيفاد الزوار والحجاج ليس قرار حصريا بيد السلطة التنفيذية بل قرار تم بحثه أيضا في المجلس الأعلى للأمن القومي.

وقال إن مسألة إيفاد الحجاج الى السعودية قال لا تتعلق فقط بالحكومة بل تم طرح هذه المسألة في المجلس الأعلى للأمن القومي وفي نهاية المطاف تم أخذ القرار بإيفاد الحجاج الى بيت الله الحرام في هذا العام.


الكلمات الرئيسة: الحج ، ايران ، السعودية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: