رمز الخبر: ۳۶۳۸۱
تأريخ النشر: 15:01 - 18 July 2017
هذه المرة هي الثانية التي يشهد فيها ترامب بالتزام إيران بالاتفاق منذ توليه السلطة.
عصر إيران - وكالات - أبقى الرئيس الأميركي دونالد ترامب على الاتفاق النووي مع إيران، متراجعا بذلك عن أحد أبرز وعوده الانتخابية بتمزيق هذا الاتفاق الذي أبرمته الدول الكبرى مع طهران قبل عامين.

وهدد ترامب بالمقابل بفرض عقوبات على إيران لا تتصل ببرنامجها النووي، بل ببرنامجين عسكريين آخرين، كما أعلن مسؤول أميركي ليل الاثنين.

وهذه المرة هي الثانية التي يشهد فيها ترامب بالتزام إيران بالاتفاق منذ توليه السلطة في يناير برغم انتقاده له خلال حملته الانتخابية في 2016.

وبموجب القانون الأمريكي يتعين على وزارة الخارجية أن تبلغ الكونجرس كل 90 يوما بمدى التزام إيران بالاتفاق النووي. وكان أمام ترامب مهلة حتى يوم الاثنين لاتخاذ قرار.

وحسب فرانس برس، قال المسؤول طالبا عدم نشر اسمه إنه بشأن الاتفاق النووي الذي أبرمته الدول الكبرى مع إيران في 14 يوليو 2015 في عهد الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، فإن إدارة ترامب تعتبر أن طهران "تلتزم بالشروط" التي ينص عليها، مما يعني عدم فرض أي عقوبات أميركية عليها بسبب برنامجها النووي.

لكن المسؤول لفت إلى أن الإدارة الأميركية تعتزم فرض عقوبات على إيران بسبب برنامجين عسكريين تطورهما، أحدهما للصواريخ البالستية والآخر للزوارق السريعة.

القضاء الأميركي يصدر حكما بحق ايرانيين بتهمة عدم التزامهما بالحظر المفروض على إيران

اتهم القضاء الاميركي مواطنين ايرانيين بعدم التزامهما بالحظر الاميركي المفروض على ايران والتلاعب المعلوماتي.

وأعلنت المحاكم الاميركية حكما قضائيا بحق ايرانيين اثنين بتهمة السعي لقرصنة شركة "ورمونت" للبرمجة الالكترونية.

وجاء في بيان قضائي: صدر حكم بحق كل من محمد رضاخواه (39 عاما) ومحمد سعيد آجيلي (35 عاما) بتهمة التزوير والاستخدام السيئ للانترنيت والاستفادة غير القانونية من المعلومات وسرقتها من الشبكة المعلوماتية اضافة الى التلاعب المعلوماتي ووضع اليد على معلومات تخص صادرات وسائل دفاعية دون اي تصريح قانوني تجاوزا للحظر المفروض على ايران.   

الكلمات الرئيسة: ترامب ، إيران ، الإتفاق النووي
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: