رمز الخبر: ۳۶۴۹۷
تأريخ النشر: 15:01 - 05 August 2017
وشددت وزارة الرياضة الايرانية أنها ستتخذ قرارات يتناسب مع أسس ومبادئ السياسة الخارجية.
عصر إيران - وكالات - أدانت وزارة الرياضة والشباب الإيرانية بشدة خوض اللاعبين مسعود شجاعي واحسان حاج صفي، المحترفين بصفوف نادي بانيونيوس اليوناني، مباراة أمام نادي ماكابي تل أبيب الاسرائيلي وذلك في اطار تصفيات الدوري الاوروبي لكرة القدم.

الوزارة اكدت في بيان أن دعم الشعب الفلسطيني والإنتفاضة ومقارعة الكيان الصهيوني وداعميه من المبادي الأساسية لسياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومن هنا فإن وزارة الرياضة لا تعترف بشرعية الكيان الصهيوني وتتوقع من أبطال إيران والرياضيين أن يحذو حذو الثورة الإسلامية في الدفاع عن الشعب الفلسطيني بشكل حازم.

وشددت وزارة الرياضة أنها ستتخذ القرار اللازم وبما يتناسب مع أسس ومبادئ السياسة الخارجية الايرانية والمصالح الوطنية بعد استلام المعلومات والتقارير اللازمة من اتحاد كرة القدم الايراني ومصادر اخرى.

كما أصدر إلاتحاد الايراني لكرة القدم بياناً قال فيه إنه ووفقاً للمفاوضات المتعددة التي جرت مع الرياضيين (احسان حاج صفي ومسعود شجاعي) وبالرغم من الضغوط التي مارسها نادي بانيونيوس اليوناني الذي يلعبان فيه إلا انهما لم يشاركا في مباراة الذهاب امام فريق الكيان الصهيوني وتقبلا الغرامة التي فرضت عليهما إلا أنهما شاركا في مباراة الاياب التي أقيمت بين النادي اليوناني والفريق الاسرائيلي وهذا ما يستدعي تنديداً من قبل إتحاد كرة القدم وبحثاً دقيقاً في هذا المجال.

وقال البيان إنه مما لاشك فيه فإن الرياضيين الإيرانيين أمتنعوا مراراً عن  مواجهة  الرياضيين و الفرق الاسرائيلية في اطار الاستحقاقات العالمية، على المستويين الاولمبي والدولي، وإن ما حدث بالأمس كان خارج البلاد (باليونان) وبعيداً عن علم الإتحاد الإيراني لكرة القدم.


الكلمات الرئيسة: اسرائيل ، مباراة ، ايران ، احسان حاج صفي
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: