رمز الخبر: ۳۶۵۱۴
تأريخ النشر: 15:43 - 06 August 2017
عصر إيران - فارس - ادان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الحظر الاميركي الجديد على فنزويلا واكد في ذات الوقت استعداد طهران لنقل تجاربها المكتسبة الى فنزويلا في مواجهة الحظر.

وقال ظريف خلال لقائه مساعد الرئيس الفنزويلي كارلوس خوزه منندز أمس السبت، ان طهران دعمت على الدوام مطالب الشعب والحكومة في فنزويلا واعرب عن امله بتحقيق الحكومة النجاح في اعادة الاستقرار والهدوء الى هذا البلد بفضل اتباع نهج الحكمة والمنطق.

وندد ظريف بشدة بالحظر الاميركي الجديد على فنزويلا، موضحا ان الاميركيين يتصورون ان الحظر أداة يستطيعون استخدامها لذلك فرضوا حظرا على ايران وروسيا مؤخرا.

ولفت الى ان الاميركيين فرضوا الحظر على ايران منذ 35 عاما، موضحا ان التقدم الذي احرزته ايران على مختلف الصعد الاقتصادية والتقنية بسبب هذا الحظر ومقاومة الشعب في مواجهتهم.

واعتبر العنصر الاهم في التغلب على الحظر المفروض على ايران يتمثل بالاعتماد على الطاقات الداخلية للشعب حيث يمكن التفاوض من موقع القوة مع العالم بالاعتماد على الشعب.  

واعرب ظريف عن ترحيبه بتعزيز التعاون النفطي واستعداد طهران لنقل تجاربها المكتسبة الى فنزويلا في مجال مواجهة الحظر.

ولفت الى ان ايران باعتبارها عضوا في ترويكا عدم الانحياز على استعداد للتعاون مع فنزويلا التي تتولى رئاسة الحركة حاليا لمجابهة هذا الحظر غير القانوني.

واكد ان ايران تقف على الدوام الى جانب الشعب والحكومة في فنزويلا، معربا عن امله بنجاح الحكومة الفنزويلية في تشكيل المجلس التاسيسي ما يمهد لتشجيع المعارضة على الحوار وارساء الاستقرار والامان في هذا البلد.

من جهته اعرب كارلوس خوزه منندز، خلال اللقاء، عن ارتياحه لحضور مراسم اداء الرئيس روحاني لليمين الدستورية لولاية ثانية، واشار في ذات الوقت الى التهديدات والضغوط الاميركية على بلاده واشاد بدعم طهران لكراكاس.

وثمن جهود ايران في مواجهة الحظر والضغوط الاحادية الاجنبية، ودعا الى الاستفادة منها.

واكد على ضرورة الاستفادة من الفرصة المتاحة لتمتين الاواصر مع طهران في ظل التهديدات والضغوط الاميركية.

كما اكد ان فنزويلا تقف الى جانب ايران على الدوام، موضحا مساعي حكومة بلاده في اقامة الانتخابات وتشكيل المجلس التاسيسي.

الكلمات الرئيسة: ظريف ، ايران ، الحظر الامیرکی ، فنزويلا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: