رمز الخبر: ۳۶۵۷۴
تأريخ النشر: 14:59 - 13 August 2017
عصر إيران - فارس - اشاد وزير الداخلية الايراني عبدالرضا رحماني فضلي بمستوى العلاقات مع العراق ووصفها بالاستراتيجية.

وهنّأ عبدالرضا رحماني فضلي، لدى استقباله نظيره العراقي قاسم الأعرجي في مبنى وزارة الداخلية الايرانية في طهران للتباحث حول الشؤون المرتبطة بزيارة اربعينية الامام الحسين (ع)، بالانتصارات التي حققها العراق على الارهابيين وتنظيم داعش.

وفي سياق آخر اشار الى العواصف الترابية ووصفها بأنها تترك تأثيرات على اهالي المحافظات الحدودية كخوزستان منوها الى تأكيد رئيسي البلدين على ضرورة التعاون بهذا الشأن.

واعتبر انه بالامكان تعزيز التعاون الجاد بين البلدين لمعالجة هذه المشكلة ومتابعة الموضوع في حكومتي البلدين، محذرا من ظهور مشاكل جادة في حال عدم وضع حلول لها.

كما اكد رحماني فضلي ان البلدين يستطيعان التوقيع على مذكرة تفاهم امنية للتعاون في مجالات عديدة ومنها مكافحة تهريب المخدرات والجرائم المنظمة وكذلك التعاون بين شرطتي البلدين في اطار هذه المذكرة.

واشار الى منح تأشيرات الدخول لزائري البلدين، موضحا ان تسهيلات قد وضعت بهذا الشأن، معربا عن امله بمعالجة المشاكل الطارئة التي اعترضت التجار والناشطين الاقتصاديين مؤخرا.

من جهته اشاد وزير الداخلية العراقي قاسم الأعرجي بالعلاقات بين البلدين وقال ان ايران تربطها اواصر متينة مع الشعب والقوميات والاطياف والقوى العراقية.

واكد ان بلاده لن تنسى مواقف ايران الداعمة في مجابهة الارهابيين.

واعتبر ان موقف قائد الثورة والحكومة والشعب الايراني ازاء العراق وحضور المستشارين العسكريين بصورة طوعية تدلل على العلاقات الاخوية بين البلدين.
الكلمات الرئيسة: رحماني فضلي ، العراق ، وزير الداخلية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: