رمز الخبر: ۳۶۶۴۴
تأريخ النشر: 11:41 - 19 August 2017
وقال ترامب إنه على العالم استخدام كل الوسائل الضرورية لوقف "الإرهاب الإسلامي المتطرف".
عصر إيران - وکالات  - انتقد وزير الخارجية الايراني تلميحا ازدواجية موقف الرئيس الاميركي تجاه الارهاب في برشلونة الاسبانية وشارلوتسفيل الاميركية.

ففي الاسبوع الماضي وفي مدينة شارلوتسفيل بولاية فرجينيا الاميركية دهس احد اعضاء الجماعات العنصرية المتطرفة بسيارته العشرات من الافراد ما ادى الى مصرع شخص واصابة اكثر من 30 اخرين.

وبعد ايام وفي مدينة برشلونة الاسبانية قام احد اعضاء تنظيم داعش الارهابي بعملية دهس مماثلة ما ادى الى مصرع واصابة العشرات.

ومن دون الاشارة الى تصريحات ترامب والحادثين قال ظريف، في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، "الاسراع في الاساءة للاسلام والتلكؤ في ادانة الارهاب العنصري في البيت (اميركا). الارهاب باسم العرق او المذهب؛ ارهاب ولا يمثل احدا".

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجمعة، إنه على العالم استخدام "كل الوسائل الضرورية” لوقف "الإرهاب الإسلامي المتطرف” بعد مقتل 14 شخصًا على الأقل بهجومين في إسبانيا.

ظريف ينتقد إزدواجية موقف ترامب تجاه الارهاب

أما فيما يتعلق بالاشتباكات العنيفة التي اندلعت في مدينة شارلوتسفيل بولاية فرجينيا السبت الماضي فقد القى ترامب في تصريحاته باللوم على كلا الجانبين.

وبلغت ذروة تلك الأحداث بمقتل شخص وإصابة كثيرين عندما دهست سيارة أشخاصا معارضين لمسيرة لليمين المتطرف.

وكان ترامب قد أدان الجماعات البيضاء المتطرفة يوم الاثنين، لكنه تراجع يوم الثلاثاء عن تصريحاته الأولى.

وكان اليمين المتطرف قد نظم مسيرة احتجاجا على اقتراح بإزالة تمثال للجنرال روبرت إي لي، الذي قاد القوات الكونفدرالية المؤيدة للعبودية أثناء الحرب الأهلية في الولايات المتحدة. واستقطب الحدث مجموعات مؤيدة لتفوق العرق الأبيض.

واندلعت أعمال عنف إثر مواجهة بين هذه المجموعات وجماعات مناهضة للفاشية.

وقال ترامب للصحفيين فى مؤتمر صحفى ساده التوتر في برج ترامب فى نيويورك: "أعتقد أن اللوم يقع على كلا الجانبين".

وأضاف: "كان هناك مجموعة سيئة من جانب، ومجموعة على الجانب الآخر كانت عنيفة جدا. لا أحد يريد أن يقول ذلك، لكني أقوله الآن".

وقال ترامب ردا على أحد المراسلين: "وماذا عن اليسار البديل الذي هاجم اليمين البديل كما تقولون؟ ألا يتحمل أي جزء من المسؤولية؟ هناك جانبان للقصة".

وقد أدان ترامب سائق السيارة التي دهست مجموعة من المتظاهرين المناهضين للعنصرية، مما أسفر عن مقتل هيذر هير البالغة من العمر 32 عاما وإصابة 19 آخرين، لكنه قال إن أولئك الذين نظموا مسيرة للدفاع عن التمثال كان من بينهم "العديد من الأشخاص الرائعين".
الكلمات الرئيسة: ترامب ، ظريف ، الإرهاب
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: