رمز الخبر: ۳۶۶۵
وقد استخدمت الكتب التاريخية والجغرافية في العهد الاسلامي اسماء بحر فارس و خليج العجم والبحر الفارسي والخليج الفارسي للاشارة الى الخليج الفارسي.
عصر ايران – اسماعيل سلطنت بور: ان الخليج الفارسي الذي سمي ايضا ب "بارس" يقع على امتداد بحر عمان وبين ايران وشبه الجزيرة العربية وتبلغ مساحته 233 الف كيلومتر مربع ويعتبر ثالث اكبر خليج في العالم بعد خليج المكسيك وخليج هودسن.
ويتصل الخليج الفارسي من الشرق بالمحيط الهندي عن طريق مضيق هرمز وبحر عمان ومن الغرب بدلتا نهر اروند وتطل عليه ايران وعمان والعراق والسعودية والكويت والامارات وقطر والبحرين.
ان وجود مصادر النفط والغاز في الخليج الفارسي وعلى شواطئه وكذلك ميزاته الاقليمية الاخرى حولته الى نقطة استراتيجية في المنطقة. ان الخليج الفارسي الذي يعود ماضيه الى نحو 500 الف عام يتصل ببحر عمان والمياه الحرة عن طريق مضيق هرمز ويضم نحو 130 جزيرة صغيرة وكبيرة حيث تقع جزر لارك وابوموسى وتنب الكبرى وتنب الصغرى وقشم وهنجام ولاوان وكيش على الشاطئ الايراني. وتعد جزيرة قشم البالغة مساحتها 115 كيلومترا مربعا اكبر جزر الخليج الفارسي.
الاهمية الاستراتيجية:
يعتبر الخليج الفارسي استراتيجيا من الناحية العسكرية وكذلك نقطة استثنائية على الكرة الارضية من الناحية الجيوسياسية. ويعتبر استراتيجيا من ناحية ان نفط وغاز المنطقة مرتبطان به لان كما كبيرا من الطاقة في العالم يمر عبر مضيق هرمز لذلك فان السيطرة على الخليج الفارسي يمكن اعتباره سيطرة على المنطقة مثلما كانت ايران قد سميت في الفترة السابقة شرطي المنطقة بسبب موقعها الجغرافي وتحولت نوعا ما الى موقع آمن لمرور الطاقة بصورة آمنة. ان مضيق هرمز اضافة الى مرور ناقلات النفط عبره يعتبر ممرا مائيا لدخول احتياجات شعوب المنطقة والاتية من الغرب وخلاصة القول ان الخليج الفارسي اوجد امكانات هائلة لدول المنطقة.
اسم الخليج الفارسي :
ان الموضوع الرئيس لهذا المقال يكمن في البحث حول اسم هذا الممر المائي لانه وخلال الاعوام الاخيرة توفرت ظروف بسبب اطماع العرب وربما الاهمال الصادر من جانبنا تم خلالها استخدام اسماء ملفقة وغير قابلة للاستناد لتسمية الخليج الفارسي.
ان الخليج الفارسي هو من اقدم الاسماء الواردة في الوثائق التاريخية ووفقا لهذه المستندات فان اول من استخدم اسم الخليج الفارسي في العالم واعترف به رسميا كان اليونانيون في القرن السادس قبل الميلاد ومن ثم الروم كما ان هيرودتس اب التاريخ اشار في كتاباته الى اسم الخليج الفارسي.
والطريف هنا ان جميع المؤرخين او سكان المنطقة كانوا يستخدمون على مدى السنين اسمي بحر العرب والخليج الفارسي بحيث كان يطلق على البحر الاحمر منذ البداية اسم الخليج العربي وان الخليج الفارسي هو اسم اقدم واعرق وربما من اجل التمييز والتفريق اطلق على البحر الاحمر اسم الخليج العربي.
وفي العصور الوسطى استخدم الاسيويون والاوروبيون اسم الخليج الفارسي في كتبهم التاريخية والجغرافية وفي مصادرهم وخرائطهم ووثائقهم كما تمت الاشارة الى هذا الموضوع في خريطة العالم الموجودة في كنسية هارتفورد. والوثيقة الاخرى التي يتم حاليا الاحتفاظ بها في المتحف البريطاني هي الخريطة التي وضعت في عهد احد ملوك بابل وان الشرح بشان هذه الخريطة يشير بوضوح الى الخليج الفارسي.
وقد جاء "اناكسمين" 610- 546 ب.م على ذكر اسم الخليج الفارسي في خريطة العالم التي وضعها هو كما ان هكاتئوس المالطي الذي كان يعتبر من اشهر علماء الجغرافيا في عصره وضع خريطة ميز فيها بين الخليج الفارسي والخليج العربي (البحر الاحمر). كما ان كتاب يونانيين اخرين مثل كنؤياس غزنفون واسترابون اطلقوا على الخليج الفارسي اسماء برس بارسة و برساي وبرس بوليس. وتعد كتيبة داريوش الكبير وثيقة دامغة اخرى ورد فيها اسم بحر بارس.
وديسنار كوس 325-285 بعد الميلاد واراتوستن سيرنايي 376- 194 بعد الميلاد وهيباركوس الذين يعتبرون من اشهر واكبر علماء الجغرافيا في عصرهم كانوا قد ميزوا في اعمالهم ومؤلفاتهم بين الخليج الفارسي والخليج العربي (البحر الاحمر). وقد استخدم اريانوس المؤرخ اليوناني في القرن الثاني بعد الميلاد اسم "برسيكن كا اي تاس" وهو الترجمة الصحيحة للخليج الفارسي كما اشار العلماء الاخرون في مؤلفاتهم الى هذا الموضوع.
ومن اشهر اعمال بطلميوس هو اطلس شامل عن العالم وتم فيه من دون اي لبس وغموض تسمية المياه الجنوبية لايران باسم برسيكوس (الخليج الفارسي) وهذا الاصطلاح استخدم لاحقا.
بعد الاسلام :
وقد استخدمت الكتب التاريخية والجغرافية في العهد الاسلامي اسماء بحر فارس و خليج العجم والبحر الفارسي والخليج الفارسي للاشارة الى الخليج الفارسي كما ان ابوالقاسم عبد الله بن عبد الله بن احمد بن خرداد وهو من المؤرخين المسلمين ذكر في كتاب مسالك الممالك : ان بحر فارس الذي هو بحر كبير لا يقع فيه الجزر والمد الا مرتان في السنة. ان قدامته بن جعفر واحمد بن ابي يعقوب من المؤرخين المسلمين اشارا الى بحر فارس لاسيما انه تمت الاشارة الى الخليج الفارسي في كتاب تاريخ اليعقوبي الشهير. اما اعرق كتب الجغرافيا باللغه الفارسيه هو "حدود العالم من المشرق الى المغرب" فقد اورد اسم الخليج الفارسي.
رغم ان ذكر جميع الوثائق والمستندات واحدة واحدة تؤكد وتثبت بشكل قاطع اسم الخليج الفارسي الا ان الاتيان على ذكر جميع هذه الوثائق والمستندات وتبيان تفاصيلها يتطلب بحثا اكثر تفصيلا.
وفي العالم الغربي تم منذ عام 1648 تثبيت اسم الخليج الفارسي وتغيرت على اساسه جميع الاسماء المحلية الى اسم موحد ونهائي وهو persian gulf وهذا الاسم قائم لحد الان.
والطريف هو انه حتى بين العرب انفسهم فان جميعهم لا يستخدمون الاسم المزور بل ان العديد من الكتاب والعلماء العرب بمن فيهم جرجي زيدان وطه الهاشمي والدكتور نوفل وقدري قلعجي ونذير فنظة وعلي حميدان و... استخدموا جميعهم اسم الخليج الفارسي كما ان العديد منهم استهجنوا محاولات البعض لتزوير اسم الخليج الفارسي واكدوا على استخدام الاسم الصحيح. وتم في موسوعة وقاموس المنجد الشهير استخدام اسم الخليج الفارسي.
وربما من المهم معرفة ان احدى اولى المحاولات التي تمت لتزوير اسم الخليج الفارسي تمت من قبل عبد الكريم قاسم عام 1958 وذلك بهدف اجتذاب المشاعر وتاجيج القومية العربية وبعده اقدم جمال عبد الناصر الذي كان يدعي زعامة العالم العربي على تحريف التاريخ.
ان هذا الوهم ليس مؤامرة بل حقيقة مرة في التاريخ تظهر ان اسم الخليج العربي المزور استخدم لاول مرة من قبل احد عملاء بريطانيا وقبل ذلك في عام 1937 فتح ملف في وزارة الخارجية البريطانية بعنوان تغيير اسم الخليج الفارسي وفي عام 1981 قرر وزير دفاع الرئيس الامريكي الاسبق رونالد ريغان تزوير اسم الخليج الفارسي للنيل من ايران وقام في هذا المجال بالاستفسار من قانونيي وزارة الخارجية الامريكية وبعد الدراسة والتحقيق حذر هولاء القانونيون بان هذا العمل يؤدى الى ايجاد سابقة قانونية لذلك فان التزوير لم يحصل لكن تم في اميركا استخدام كلمة الخليج فقط.
ومما يبعث على الاسف هو ان عرب الجوار يجعلون كل شئ ذريعة لبروز التوتر ويتطاولون بذرائع خاوية على الحقوق والملكية المادية والمعنوية لايران.
وكما ذكر فان تبلور رمز ما يستغرق سنوات طويلة وعندما تم قبل مئات الاعوام تثبيتب اسم الخليج الفارسي على نقطة من الكرة الارضية وركزت ذكريات الشعب الايراني لمئات الاعوام على هذا الاسم فكيف يسمح البعض لانفسهم بالاستيلاء خلال عشية وضحاها على ممتلكات الاخرين التي يعود تاريخها الى مئات السنين.
ففي عام 1990 طرح العرب قرارا في الجمعية العامة للامم المتحدة لتحويل اسم الخليج الفارسي الى الخليج العربي الا ان الامم المتحدة رفضت هذا القرار مستندة بذلك الى ان الخليج الفارسي هو اسم عريق .
ان الرجوع الى الوثائق القانونية والدولية يظهر كذلك انه على الرغم من جميع المحاولات لتحريف الحقائق التاريخية فان نجاجا لم يتحقق لحد الان في هذا المجال رغم ان اي اهمال او تراخ يمكن ان يزيد من شهية الطامعين.
ان جميع الاتفاقات التي ابرمتها البرتغال واسبانيا وهولندا وبريطانيا وفرنسا وبلجيكا والمانيا و.. في المنطقة في الفترة من 1507 الى 1560 استخدمت اسم الخليج الفارسي الصحيح وتم في نص الاتفاقية التي وقعتها بريطانيا مع عرب الضفة الجنوبية للخليج الفارسي الاشارة بشكل متكرر الى اسم الخليج الفارسي وبعد ذلك فلاحقا (1820 م) استخدم اسم الخليج الفارسي في جميع اتفاقيات العرب بما في ذلك يمكن الاشارة الى وثيقة استقلال الكويت والتي تم توثيقها عام 1961 في الامانة العامة للامم المتحدة. وذكرت الامانة العام للامم المتحدة في المذكرة رقم AD311/1GEN "ان المنطقة المائية الواقعة بين ايران شمالا وعدد من الدول العربية جنوبا تسمى في الوثائق والخرائط الجغرافية باسم الخليج الفارسي" وحسب هذه المذكرة فانه كلما استخدمت هذه المنظمة اسماء مزورة وغير صحيحة بدلا من الخليج الفارسي فان ايران تنبه الامانة العامة للامم المتحدة التي اعلنت في مذكرة اخرى برقم C/ LA45/8/2عام 1984 : انه يجب ان يكون انسجام وتوحد في الوثائق الدولية فيما يخص الموضوعات الجغرافية لذلك فان الامانة العامة ترى انه يجب استخدام اصطلاح الخليج الفارسي في الوثائق والخرائط و... .
وقد صادقت الامم المتحدة على ما لا يقل عن خمس وثائق وقرارات تدل على الطابع الرسمي التاريخي والجغرافي والقانوني لاسم الخليج الفارسي وان وزارة الخارجيه الايرانية قد وجهت دائما تنبيهات واحتجاجات على استخدام اسم غير صحيح وملفق بدلا من اسم الخليج الفارسي.
وفي المقابل فان المسوولين والشخصيات العربية لاسيما الامارات يتعرضون لوحدة اراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية ويعتبرون ان الجزر الايرانية الثلاث متعلقه بهم واصبح استخدام الاسم الملفق لتسمية الخليج الفارسي وكذلك المزاعم التي لا اساس لها حول الجزر الايرانية عبارة مكرورة تستخدم في جميع اجتماعات مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي.
ويجب القول ان تزوير اسم الخليج الفارسي لا يقتصر على الاجتماعات السياسية بل اينما كانت الدول العربية حاضرة وموجودة بذلت محاولات لتزوير اسم الخليج الفارسي وهذا ينسحب على المراكز الجامعية والثقافية وشركات الطيران و... .
ويمكن في هذا المجال الاشارة الى استخدام الاسماء المغلوطة بدلا من الخليج الفارسي في خرائط ونشرات شركات الطيران اذ تم ازالة هذا الخطا من خلال احتجاج رفعته ايران الى الامين العام للجمعية الدولية للنقل الجوي عام 1993 او ان اجراء اخر حصل في موسوعة كمبريج البريطانية عام 1997 وهذا الاجراء اصلح وقدم اعتذار الى ايران في اعقاب ابداء ايران رده فعل سريعة في هذا الشان.
كما حصلت حالات اخرى في استخدام اسماء مغلوطة بدلا من الخليج الفارسي كان بعضها متعمدا وبهدف التحريف وبعضها الاخر من دون علم وقصد لكن لحسن الحظ لم تستمر اي من هاتين الحالتين وكلما تم استخدام اسماء مزورة قوبل ذلك بردة فعل سريعة من جانب الحكومة والشعب الايرانين وانتهي الامر بالذين اقدموا على هذا الخطا الى التراجع وازالة الخطا.
ويتذكر الجميع ان مؤسسة "ناشيونال جيوغرافيك" نشرت عام 2005 اطلسا تم فيه استخدام اسم ملفق ومزور لكن تم اصلاح هذا الاطلس بفعل الاحتجاجات الرسمية الصادرة عن المؤسسات الحكومية وغير الحكومية لاسيما الناس العاديين.
وقد استمر الخبث واقدم متحف اللوفر في فرنسا على استخدام اسم مزور بدلا من الخليج الفارسي للتعريف بالاثار التاريخية الايرانية ورغم انه تم ازالة الاسماء المزورة من هذا المتحف على اثر مذكرة رسمية ارسلتها ايران لكنه اتضح لاحقا بان الاتفاقات البالغة عدة مليارات دولار بين ابوظبي ومتحف اللوفر كان لها دور في تزوير اسم الخليج الفارسي.
ان الدول العربية الثرية ومن اجل الاستيلاء على الرموز المعنوية الايرانية لاسيما اسم الخليج الفارسي والجزر الايرانية الثلاث تقدم على اي عمل كان وفي المقابل رغم انه تم ابداء رد فعل سريع من جانب ايران الا انه يبدو
ان الاجراءات الثقافية والاعلامية لتعريف شعوب العالم بالخليج الفارسي وكذلك الحد من الطرح المتكرر للمزاعم والتطاولات لم تكن كافية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: