رمز الخبر: ۳۶۷۷۶
تأريخ النشر: 15:29 - 30 August 2017
عصر ايران - وكالات - دعا رئيس الجمهورية الإيرانية حسن روحاني الى الوحدة ونبذ العنف والقتل، وارساء السلام في المنطقة؛ مؤكدا خلال اجتماع مجلس الوزراء اليوم الاربعاء ان ايران بوصفها بلد كبير "مقتدرةجدا" لكن مع ذلك فإن شعبها صابر بالقدر الذي يتمتع فيه من حضارة عظيمة، "نحن نمتلك الكثير من الامكانيات ولم نستخدمها خلال الـ40 عاما الماضية ضد اي احد واستخدمناها دائما للدفاع عن انفسنا فقط".

وقال اليوم الاربعاء خلال اجتماع الحكومة الايرانية، ان الايام الحالية تذكرنا بالايام الصعبة في ثمانينات القرن الماضي الميلادي اي خلال الاعوام التي تعرضت لها الثورة الاسلامية والنظام الاسلامي في ايران لضغوط جراء مخططات القوى العظمى لاسيما امريكا.

واضاف، في تلك الحقبة استخدموا زمرا مناهضة للثورة الاسلامية داخل البلاد والتي عمدت الى تنفيذ اوامر القوى العظمى ضد الجمهورية الاسلامية؛ مصرحا ان ما يحدث اليوم في العالم من جرائم يرتكبها "داعش" وباقي الجماعات الارهابية سبق ان حدثت وقائع مماثلة لها خلال عامي 1980 و1982 في ايران والمثال على ذلك تفجير مقر رئاسة الوزراء في طهران انذلك والذي ادى الى استشهاد الشهيدين رجائي وباهنر؛ واصفا ياهاما بانهما يشكلان نموذجا يحتذى به لجميع المسؤولين والشعب في ايران؛ وداعيا الى السير على نهج هذين الشهيدين.



الكلمات الرئيسة: روحاني ، السلام
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: