رمز الخبر: ۳۶۸۸
وأشاد رئيس الجمهورية بروح الشجاعة والشهامة والمقاومة التي يتحلى بهم الجيش الايراني, معتبرا الجيش الايراني أشجع جيوش العالم نظرا لشجاعة قادته وضباطه وجنوده والشعبية التي يتميز بها.
أكد الرئيس محمود أحمدي نجاد في كلمة بمراسم يوم الجيش ان الجيش قلعة حصينة وشامخة للدفاع عن الشعب وقوة لابديل لها لردع الأعداء.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان الرئيس أحمدي نجاد قال في كلمة القاها صباح اليوم الخميس خلال مراسم يوم الجيش بجوار المرقد الطاهر للإمام الخميني الراحل (ره), "ان قواتنا المسلحة لاتعمل للقدرة والهيمنة بل تعمل لله وللأهداف السامية".

وأشاد رئيس الجمهورية بروح الشجاعة والشهامة والمقاومة التي يتحلى بهم الجيش الايراني, معتبرا الجيش الايراني أشجع جيوش العالم نظرا لشجاعة قادته وضباطه وجنوده والشعبية التي يتميز بها.

وأضاف "لقد تمكن الجيش اليوم بجهد المتخصصين والمتفانين والمؤمنين من تصنيع مايحتاجه من التجهيزات الحديثة في المجالات الالكترونية والراديوية والطائرات والزوارق وسائر التجهيزات الاخرى في داخل البلاد".

وأشار رئيس الجمهورية في جانب آخر من كلمته الى اقتدار الشعب الايراني, قائلا "ان الأعداء يعلمون بأن الشعب الايراني شعب يدعو للسلام, وقواتنا المسلحة تقف بثبات وإنسجام واقتدار وسترد على أدنى تحرش, وسترد كيد الأعداء الى نحورهم".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: