رمز الخبر: ۳۶۹۱
ولدى استقباله مجموعة من قادة الجيش الايراني عشية يوم الجيش، قال اية الله خامنئي: ان جهوزية القوات المسلحة يجب ان تبقى في اعلى المستويات.
اكد قائد الثورة الاسلامية في ايران اية الله السيد علي خامنئي امس الاربعاء، ضرورة ان تحتفظ القوات المسلحة الايرانية بجهوزيتها للدفاع عن البلاد مقابل الاخطار التي تهددها.

ولدى استقباله مجموعة من قادة الجيش الايراني عشية يوم الجيش، قال اية الله خامنئي: ان جهوزية القوات المسلحة يجب ان تبقى في اعلى المستويات.

واشار اية الله خامنئي الى ان جيش بلاده استطاع بالاعتماد على طاقاته وقدراته العلمية ان يوفر القسم الاكبر من احتياجاته، وبلغ مستوى من القدرة والقوة الدفاعية اثار اعجاب المراقبين في العالم.

واعتبر قائد الثورة الاسلامية ان الدفاع عن حياض الوطن الاسلامي مسؤولية تقع على عاتق ابناء القوات المسلحة، مشددا على ضرورة الحفاظ على الروح القتالية لدى كوادر ومنتسبي الجيش.

واشار آيه الله خامنئي الى الاعتقاد الديني والايمان والتوكل على الله لدى قوات الجيش، والطاقات التي يمتلكها في الابداع، واصفا هذه القدره بانها عالية وفي ذات الوقت قابلة لان تتعزز اكثر فاكثر.

واستمع القائد العام للقوات المسلحة في مستهل اللقاء الى تقرير قدمه القائد العام للجيش الايراني اللواء عطاء الله صالحي حول تطور وزيادة قدرة الردع لدى الجيش الايراني.

وكان اللواء صالحي اكد السبت الماضي استعداد الجيش الى جانب سائر القوات المسلحة للرد على أي اعتداء أو تهديد من العدو الخارجي، وذلك في ظل الانجازات العظيمة التي حققها في المجالات العلمية والعسكرية والتعليمية.

وقال اللواء صالحي في بيان بمناسبة قرب حلول يوم الجيش الذي يصادف في 16 نيسان/ ابريل: ان الجيش الايراني اليوم يطرح نفسه بكل اقتدار وشموخ كأحد أقوى جيوش المنطقة والعالم، وقد تمكن من خلال الانجازات الكبيرة التي حققها ان يحدث تحولا على جميع الأصعدة والتقنيات العسكرية، مثل تصنيع وتحديث وتحوير التجهيزات والعدد العسكرية المختلفة وان يصبح جيشا عصريا متطورا.

واضاف القائد العام للجيش الايراني: أعلنها بكل فخر واعتزاز ان الجيش يقف قلعة صامدة الى جانب سائر القوات المسلحة في مواجهة أي اعتداء أو تهديد من العدو الخارجي.


العالم/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: