رمز الخبر: ۳۶۹۲
و اشارت الصحيفة الي وثائق نشرتها وزارة الدفاع البريطانية علي اساس قانون حرية المعلومات مؤكدة أن الجنود البريطانيين تم القاء القبض عليهم عندما كانوا في المنطقة المتنازع عليها في «اروند رود» .
رفضت صحيفة التايمز البريطانية اليوم الخميس مزاعم حكومة لندن بأن الجنود الذين اعتقلتهم ايران كانوا في المياه العراقية واكدت انهم كانوا في المياه الاقليمية الايرانية بالخليج الفارسي .

و افادت وكالة انباء فارس بأن صحيفة التايمز البريطانية اعلنت ذلك في عددها الصادر اليوم موضحة أن قوات الجمهورية الاسلامية الايرانية اعتقلت العسكريين البريطانيين ال 15 لدي انتهاكهم حرمة مياهها الاقليمية في الخليج الفارسي العام الماضي .

و اشارت الصحيفة الي وثائق نشرتها وزارة الدفاع البريطانية علي اساس قانون حرية المعلومات مؤكدة أن الجنود البريطانيين تم القاء القبض عليهم عندما كانوا في المنطقة المتنازع عليها في «اروند رود» .

و رأت التايمز أن سبب اعتقال هؤلاء هو أن الجيش الاميركي المحتل للعراق قد رسم حدودا مائية بين هذا البلد و الجمهورية الاسلامية الايرانية دون اطلاع الاخيرة بهذا الموضوع .

و كانت قوات حرس الثورة الاسلامية القت القبض علي هؤلاء الجنود البريطانيين الذين دخلوا مياه اروند رود في 23 آذار من العام الماضي .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: