رمز الخبر: ۳۶۹۶۴
تأريخ النشر: 15:30 - 25 September 2017
عصر ايران - فارس - أعربت شركات سويسرية عديدة منها شركة آي ام دي فستا عن رغبتها في تجديد وتوسيع حضورها بقطاع صناعة البتروكيمياويات الايرانية.

وقال مدير دائرة التسويق في الشرق الاوسط وافريقيا لهذه الشركة رينر كلس، في تصريح ادلى به على هامش معرض طهران الدولي الحادي عشر لصناعة النفط والبتروكيمياويات (ايران بلاست)، ان مشاركة شركته هي الثانية في المعرض المذكور وان هدفه الرئيسي لحضورها في ايران استلام الطلبات والبحث عن زبائن جدد.

واضاف، ان الهدف من وراء المشاركة في المعرض المذكور على المدى المتوسط يتمثل باقامة اواصر مع شركات ايرانية وتعزيز مكانة الشركة في سوق البتروكيمياويات في ايران.

وتابع: ان الاجهزة التي تنتجها الشركة قد ركبت في بعض المجمعات المصنعة للمنتجات المغلفة في ايران وانها على استعداد للمزيد من التعاون والتعاطي مع الشركات الايرانية.

ونوه كلس الى ان السوق الايرانية على استعداد للنمو واجتذاب الاستثمارات الا انها ماتزال تعاني من بعض المشاكل لكنه اعرب عن امله في ذات الوقت بايجاد حلول لها بفضل التعاون بين البلدين لاسيما في قطاع صناعة البتروكيمياويات.

وتنشط الشركة السويسرية المذكورة في مجال معايير الجودة الانتاجية (quality control) وتصنيع الاجهزة المرتبطة لاسيما كاميرات المراقبة وخاصة في مجال تعبئة انواع المرطبات.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: