رمز الخبر: ۳۶۹۸
واضاف فوزي، ان ايران كانت قبل ذلك ايضا قد وفرت النفط الذي تحتاجه سريلانكا لمده اربعه اشهر دون ارباح. مردفا القول، ان ايران هي اكبر مصدر للنفط الخام الي سريلانكا.
اعلن وزير النفط السريلانكي "آ. اج. ام فوزي" اليوم الاربعاء ان ايران زادت من حجم استثماراتها في مشروع تطوير المصفي النفط في بلاده الي مستوي مليار دولار.

وقال الوزير السريلانكي في تصريح خاص لوكاله الانباء اليابانيه "كيودو" ان هذا المبلغ الذي يعادل ‪ ۷۰‬بالمائه من الاستثمارات المخصصه لتنفيذ مشروع تطوير المصفي النفطي في سريلانكا، خصصه رئيس الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه بصوره قرض يتم تسديده بمده عشره اعوام.

واضاف فوزي، ان ايران كانت قبل ذلك ايضا قد وفرت النفط الذي تحتاجه سريلانكا لمده اربعه اشهر دون ارباح. مردفا القول، ان ايران هي اكبر مصدر للنفط الخام الي سريلانكا.

وافادت "كيودو" ايضا ان آشانتا دمل مدير شركه النفط الوطنيه السريلانكيه "سي بي‌سي" قال، ان الدراسات المتعلقه بزياده الطاقه الانتاجيه للمصفي الوحيد في البلاد من ‪ ۵۰‬الفا الي مائه الف برميل من النفط قد استكملت من جانب ايران.

واضاف دمل، ان ايران تجري استثمارات اكبر في مجال تطوير هذا المصفي وان شركه "سي بي‌سي" ستتولي ما يتبقي من الاستثمارات في هذا المشروع.

وتابع وزير النفط السريلانكي، ان هذا المشروع مربح للغايه وبامكاننا ان نقيم فيه استثمارات تجاريه.

وقالت "كيودو" ان دمل الذي زار طهران بدايه الشهر الجاري يامل ببدء تنفيذ المشروع لغايه الاشهر الثلاثه او الاربعه القادمه.

ومن المتوقع ان يتم تدشين مصفي النفط في سريلانكا من قبل الخبراء الايرانيين في غضون عامين الي ثلاثه اعوام.

واضاف وكاله "كيودو" انه من المقرر ان يبدا الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد زياره الي سريلانكا في ‪ ۲۸‬نيسان/ ابريل الجاري وتستمر يومين.

واضافت، من المقرر ان يلتقي الرئيس احمدي نجاد خلال الزياره رئيس الجمهوريه ماهيندا راجاباكسا ورئيس الوزراء تناسيري ويكرماناياكه ووزير الخارجيه روهيتا بوكولاكاما، للبحث في التعاون الثنائي والقضايا الدوليه والاقليميه ذات الاهتمام المشترك.


ارنا/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: