رمز الخبر: ۳۷۰۰۷
تأريخ النشر: 14:45 - 03 October 2017
نحو 600 شاحنة محملة بـ 13 الف طن من زيت الغاز والبنزين لا تسمح لها الجمارك الايرانية بالدخول الى كردستان العراق.
عصر ايران - وكالات - أغلق معبر "تمرجين" في منطقة بيرانشهر على الحدود الايرانية العراقية بناءاً على طلب إدارة جمارك أذربيجان الغربية واورمية حتى إشعار آخر.

وأفادت وكالة مهر أن الإدارة العامة لاتحاد الصادرات الايرانية أعلنت إغلاق معبر "تمرجين" في منطقة بيرانشهر الحدودية بين ايران والعراق قبالة معبر حاج عمران بناءاً على طلب إدارة جمارك أذربيجان الغربية وارومية حتى اشعار آخر. 

وأعلن امين عام غرفة التجارة الايرانية العراقية حميد حسيني ان الجمارك الايرانية تمنع في الوقت الحاضر دخول 13 الف طن من الوقود من ايران الى اقليم كردستان العراق.

وفي مؤتمر صحفي عقد بعنوان "استفتاء كردستان العراق وتاثيره على العلاقات السياسية والاقتصادية مع ايران" قال حسيني، انه اثر الاستفتاء الذي اجري في اقليم كردستان العراق، قامت الجمارك الايرانية وفق التعميم الصادر عن منظمة ادارة الطرق التابعة لوزارة الطرق وبناء المدن الايرانية بمنع خروج 600 شاحنة محملة بـ 13 الف طن من زيت الغاز والبنزين من ايران الى الاقليم، في حين ان هذه الشاحنات قامت بشحن الوقود والتوجه الى المنطقة قبل اجراء الاستفتاء.

وقال حسيني، اننا نسعى لتطوير العلاقات الاقتصادية ونصر على ان يكون تاثير القضايا الحاصلة في اقليم كردستان اقل ما يكون على العلاقات الاقتصادية.

وتابع امين عام غرفة التجارية الايرانية العراقية، ان المتوقع من مجلس الامن القومي اخذ جميع جوانب القضية بنظر الاعتبار في العلاقات بين ايران واقليم كردستان العراق حين اتخاذ القرار وان يكون الحظر وغلق الحدود اخر الحلول.

واكد بانه لا ينبغي علينا ان نبادر نحن اولا الى غلق الحدود وقطع العلاقات التجارية مع منطقة اقليم كردستان العراق واضاف، انه ينبغي ان نعمل في هذا المجال بعد العراق وتركيا.

وصرح بان ثلث صادرات ايران للعراق يتم الى اقليم كردستان العراق واضاف، ان نحو الفي شاحنة محملة بالسلع والوقود تصدر الى العراق يوميا من ضمنها ما يقارب 500 الى 600 شاحنة الى منطقة اقليم كردستان العراق.

واشار الى ان هنالك في الوقت الحاضر نحو 600 شاحنة محملة بـ 13 الف طن من زيت الغاز والبنزين لا تسمح لها الجمارك الايرانية بالدخول الى منطقة كردستان العراق "في حين ان الشاحنات حملت الوقود وتوجهت الى المنطقة قبل اجراء عملية الاستفتاء".

وتابع قائلا، انه وبغية الحيلولة دون الاخطار المحتملة نظرا لان هذه الشاحنات محملة بالوقود، يبدو انه من الضروري اتخاذ قرارات لحل مشكلة عبور هذه الشاحنات من الجمارك الايرانية الى اقليم كردستان العراق.

واوضح انه خلال الاشهر الستة الاولى من العام الجاري (العام الايراني يبدا في 21 اذار/مارس) تم تصدير ما قيمته 3 مليارات و 277 مليون دولار من السلع والخدمات الى العراق من ضمنه نحو الثلث الى اقليم كردستان العراق.

واعتبر العراق بانه ثاني دولة للصادرات الايرانية بعد الصين وقال، انه يتم تصدير ما قيمته 20 مليون دولار يوميا ونحو 600 مليون دولار شهريا الى العراق.

واشار الى ممتلكات الشركات التقنية والهندسية الايرانية ومنها مكائن شق الطرق والمعدات الثقيلة في اقليم كردستان العراق وقال، انه تم توجيه النصيحة لهم لاخراج هذه الممتلكات من اقليم كردستان العراق.

الكلمات الرئيسة: ایران ، کردستان العراق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: