رمز الخبر: ۳۷۰۳۸
تأريخ النشر: 15:10 - 04 October 2017
عصر ايران - وكالات - عزى امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني علي شمخاني بوفاة الرئيس العراقي السابق والامين العام للاتحاد الوطني الكردستاني في العراق جلال الطالباني، ووصفه بانه كان مناضلا دؤوبا وسياسيا فطنا ادى دورا مصيريا في الوئام الوطني في العراق.

وقال شمخاني في بيان اصدره بالمناسبة، ان مام جلال كان مناضلا دؤوبا وسياسيا فطنا وبعيد النظر قدّم الكثير من التضحيات في سبيل تحرير ارض وشعب العراق من ظلم دكتاتورية صدام وحزب البعث وبعدها ايضا لم يأل جهدا في مسار اعادة العراق الى مكانته الدولية ورفعته والرقي بدوره الاقليمي.

واضاف، ان الفقيد جلال الطالباني بصفته الرجل السياسي المخضرم والمحنك لكردستان العراق قد ادى دورا في بناء التفاهم والتوافق والتقريب بين مختلف الفئات القومية والمذهبية والسياسية في العراق ومن ثمار ذلك ارساء الاستقرار والتحرك نحو التقدم والامن وخفض معاناة الشعب العراقي.

وتابع، لاشك ان عدم حضوره الفاعل في الساحة السياسية العراقية (خلال الاعوام الاخيرة) بسبب المرض كان احد الاسباب الاساسية في حدوث فراغ جاد في هذه الساحة واستغلال ذلك من قبل بعض الانتهازيين لطرح مشاريع مشبوهة بهدف انهيار وتقسيم العراق.

واكد شمخاني بان مام جلال عاش بحكمة وتركت حياته المثمرة تراثا قيما للشعب العراقي ولمحبيه ومن ضمنهم ايران.

وختم شمخاني، انني بفقدي صديقا قديما ورفيق سلاح حميم، اذ اتقدم بالتعزية لاسرة الفقيد المحترمة والكرد الشرفاء، والشعب العراقي، سائلا الباري تعالى بان يمّن عليه بالدرجات العلى.

 
الكلمات الرئيسة: شمخاني ، جلال طالباني
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: