رمز الخبر: ۳۷۰۹۰
تأريخ النشر: 15:01 - 09 October 2017
عصر ايران - فارس - أعلن نائب قائد قوى الامن الداخلي في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد اسكندر مؤمني بانه تم خلال 6 اشهر ضبط 350 طنا من المخدرات.

وخلال لقائه بطهران الملحقين العسكريين وضباط الارتباط لقوى الامن الداخلي للدول الاجنبية المعتمدين في طهران قال العميد مؤمني، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بايجادها وتطويرها البنية التحتية اللازمة لقوى الامن الداخلي في اطار تشكيل الشرطة التخصصية ومنها حرس الحدود ومكافحة المخدرات والامن العام والمرور والسايبر (فتا) قد انجزت اجراءاتها في مجال السيطرة والمراقبة في مختلف مجالات الشرطة والامن حيث ان هذه الاجراءات افضت لتحقيق نجاحات كثيرة جدا.

واضاف، ان احد نجاحات الشرطة الايرانية يتمثل في الاجراءات المؤثرة في المكافحة الشاملة لمعضلة تهريب المخدرات خاصة في مناطق الحدود الشرقية للبلاد.

وتابع العميد مؤمني، من البديهي ان اجراءات الجمهورية الاسلامية الايرانية من جانب واحد لا يمكنها حل المشكلة لوحدها في التصدي لهذه الظاهرة البغيضة وان هذه القضية بحاجة الى تعاط دولي.

واكد هذا المسؤول الرفيع في الشرطة الايرانية، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بتحملها الظلم الناجم عن الحظر لم تتخل ابدا عن مسؤوليتها الانسانية اي مكافحة المخدرات وقد تمكنت في هذا الاطار من تحقيق نتائج ونجاحات لافتة حيث ان اجراءات ايران شملت العالم كله ومن ضمنهم فارضي الحظر على الجمهورية الاسلامية.

واكد العميد مؤمني بانه منذ بداية العام الجاري (العام الايراني بدا في 21 اذار/مارس) ولغاية الان تم ضبط اكثر من 350 طنا من مختلف انواع المخدرات في البلاد وقتل واصابة 58 من المهربين والعناصر المسلحة.

واشار الى جهود قوى الامن الداخلي في مكافحة الجرائم السايبرية، معلنا الاستعداد لتلعاون مع جميع اجهزة الامن الداخلي في الدول الاخرى في الرد السريع على الجرائم السايبرية، لافتا الى ان ايران يمكنها نقل خبراتها في هذا المجال الى الاخرين والاستفادة من خبراتهم بالمقابل.

واكد في الختام بان شرطة الجمهورية الاسلامية الايرانية على استعداد لاي نوع من التعاون مع اجهزة الشرطة من سائر الدول خاصة دول الضيوف الحاضرين في المراسم.
الكلمات الرئيسة: ايران ، المخدرات
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: