رمز الخبر: ۳۷۱۷
واوضح ان اولى هذه الوحدات الجاهزة للتدشين، هي وحدة كارون لانتاج الايزوسيانات، حيث سيتم تدشينها خلال الشهر القادم، مؤكدا ان انجاز كل هذه المشاريع يتم بناء على الجدول الزمني المحدد.
اكد المدير التنفيذي للشركة الوطنية الايرانية للبتروكيمياويات ان حجم انتاج هذا القطاع بلغ العام الماضي 24.5 مليون طن وسيصل الى 35 مليون طنا حتى نهاية العام الايراني الجاري (20 آذار / مارس 2009).

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان غلام حسين نجابت قال انه تم تدشين 12 وحدة لصناعة البتروكيمياويات خلال العام الماضي حسب الجدول الزمني المحدد، مضيفا انه من المقرر ان يتم تدشين 12 وحدة اخرى للبتروكيمياويات خلال العام الجاري.

واوضح ان اولى هذه الوحدات الجاهزة للتدشين، هي وحدة كارون لانتاج الايزوسيانات، حيث سيتم تدشينها خلال الشهر القادم، مؤكدا ان انجاز كل هذه المشاريع يتم بناء على الجدول الزمني المحدد.

كما اشار الى وجود العديد من المشاريع البتروكيمياوية قيد الانجاز ضمن الخطة الخمسية للتنمية والتي سيتم تدشينها حتى سنة 2009، مضيفا ان عدد وحدات البتروكيمياويات الجاهزة للتدشين ارتفع هذا العام من 5 وحدات الى 12 وحدة اضافة الى وحدتين كبديلين احتياطيين لهذه الوحدات.

وتابع انه مع تدشين وحدات كلستان وزنجان ولردكان لانتاج اليوريا والامونياك، سيتم تخصيص المنتوجات البتروكيمياوية في مجمعات الخليج الفارسي للتصدير.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: