رمز الخبر: ۳۷۲۳۲
تأريخ النشر: 15:29 - 18 October 2017

عصر ايران - فارس - أكد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة في الجمهورية الاسلامية الايرانية اللواء محمد باقري، أن عدوان الكيان الصهيوني على سوريا أمر مرفوض.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره السوري، العماد علي أيوب، اليوم الأربعاء في دمشق، قال اللواء محمد باقري: ليس مقبولا ان يعتدي الكيان الصهيوني جوا وبرا في أي وقت يريد على اراضي سوريا وأجوائها.

واضاف: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية حكومة وشعبا ورغم مواجهتها للحظر، وقفت الى جانب سوريا حكومة وشعبا في محاربة الارهاب.

وأكد باقري ان علاقات الاخوة والتعاون بين شعبي ايران وسوريا مستمرة منذ 40 عاما، وأنا أعلن من سوريا أننا نقف جنبا الى جنب في محاربة الارهاب.

وتابع: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ترى احترام وحدة تراب دول المنطقة بأنه من مبادئها الثابتة.. ونحن نرى ان اي دولة تريد ان تنفذ عمليات عسكرية في دولة اخرى يجب ان يتم ذلك من خلال احترام وحدة تراب تلك الدولة، وأن يتم بدعوة منها.

واستطرد اللواء باقري قائلا: ان السيادة الوطنية ووحدة تراب دول المنطقة تستدعي ان تبادر اي مجموعة او اقلية اذا كانت لديها مطالب ان تتابعها عبر السبل القانونية ومن خلال الحوار مع حكوماتها.

وأعرب باقري عن امله بأن لا نشهد بعد ذلك في شمال العراق أخطاء كخطأ مسعود بارزاني زعيم الحزب الديمقراطي في كردستان العراق. والآن فقد سيطرت الحكومة العراقية على الاوضاع من خلال القرار المناسب للبرلمان ومبادرة القوات العراقية المسلحة في الوقت والمكان المناسبين.

وأكمل: لقد راجعنا خلال اللقاء مع العماد علي ايوب مسار التعاون في الماضي، وبحثنا تعزيز هذا التعاون في المستقبل.

وفي الختام أكد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية، أن الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت ومازالت وستبقى في المستقبل الى جانب سوريا حكومة وشعبا في مواجهة الاخطار التي تهددها.

،،،

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: