رمز الخبر: ۳۷۳۲۷
تأريخ النشر: 15:56 - 26 October 2017

عصر ايران - ارنا - قال وزير الصناعة والمناجم والتجارة الايراني محمد شريعتمداري، ان حجم التعاون الاقتصادي بين ايران والعراق يبلغ حاليا 6 مليارات دولار وهو رقم ضئيل مقارنة للعلاقات السياسية الطيبة جدا بين طهران وبغداد.

في حديث مع مراسل ارنا اليوم الخميس بعد لقاء النائب الأول لرئيس الجمهورية اسحاق جهانغيري مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اوضح شريعتمداري حول محاور الجلسة المشتركة، وقال ان العراق البلد الصديق والشقيق، يعتبر من أهم الشركاء التجاريين لايران وخلال هذه الزيارة تم اعداد التحضيرات لتشكيل مجلس التعاون الشامل بين ايران والعراق وجري الاتفاق علي ان تتابع لجنة التعاون المشترك الشاملة، القضايا التي نوقشت في الاجتماع الي حين تشكيل المجلس الاعلي في المستقبل القريب.

واضاف: انه ونظرا لقرب مراسم زيارة اربعين الامام الحسين (ع) فان المحادثات استهلت ببحث موضوع توفير التسهيلات والظروف المناسبة لزيارة الايرانيين للعتبات المقدسة في العراق خاصة المشاركة في مسيرة الاربعين الحسيني.

واشار شريعتمداري الي العلاقات المصرفية والعراقيل التي تعترضها وقال : خلال هذا الاجتماع تم التأكيد علي ضرورة تنفيذ اتفاقيات التعاون المصرفي المبرمة بين البلدين ونشاط النظام المصرفي الايراني في العراق.

وبشان التعاون التجاري بين ايران والعراق ونظام التعريفة التجارية قال وزير الصناعة والتجارة والمناجم ان ايران دعت الي اقرار العلاقات بدون تمييز وطالبت بوضع نظام تعريفة من قبل البنك المركزي علي دخول البضائع الايرانية بالتساوي مع منافسيها في السوق العراقية، لانها تؤدي الي توسيع التعاون الاقتصادي بشكل رسمي.

وقال شريعتمداري ابلغت رئيس الوزراء العراقي ان المقاولين الايرانيين يمتلكون طاقات قيمة في ايجاد انشطة صناعية في العراق واحداث شركات ايرانية وعراقية مشتركة لانتاج بعض المنتجات في داخل العراق لسد احتياجات الاسواق العراقية.
انتهي** 2344

 

الكلمات الرئيسة: العراق ، ايران ، التعاون الاقتصادي
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: