رمز الخبر: ۳۷۳۷۰
تأريخ النشر: 15:13 - 29 October 2017

عصر ايران - فارس - أكد مساعد رئيس الجمهورية رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي بان ايران تعتبر الاتفاق النووي اتفاقا مهما ولا تريد ان يتبدد، لافتا الى ان المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية لم يقدم اي طلب جديد لتفقد مواقع ايرانية.

واثر لقائه صباح اليوم الاحد في طهران المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا امانو، قال صالحي في تصريح للصحفيين، ان امانو قام بزيارة الى طهران بطلب منه هو نفسه نظرا لاهمية الاتفاق النووي والظروف المحيطة به وفي ضوء القضايا الحاصلة في اميركا حيث خلق الرئيس الاميركي باجراءاته وتصريحاته ظروفا حساسة اذ ان امانو يرغب باداء دوره بهذا الصدد.

واضاف، لقد جرت محادثات جيدة، وفيما يتعلق بمختلف القضايا والتعاون بين منظمة الطاقة الذرية الايرانية والوكالة الذرية فقد اعربنا عن ارتياحنا من ان الوكالة تمكنت لغاية اليوم من تقديم 8 تقارير بصورة مستقلة واعلنت فيها التزام ايران بتعهداتها صراحة وهو ما يدعونا لابداء الارتياح آملين بان تواصل الوكالة نهجها هذا.

واوضح رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية بان هنالك ضغوطا كبيرة مفروضة على المنظمات الدولية ومنها الوكالة الذرية خاصة في هذه المرحلة الحساسة، والظروف الاكثر صعوبة التي تعيشها الوكالة في ضوء المواقف الاخيرة للحكومة الاميركية وهذه حقيقة قائمة الا اننا طلبنا من السيد امانو كما في السابق وفقا لمسؤولية الوكالة وما جاء في قسم الوكالة لمديره العام بان يواصل من دون انحياز تقديم وجهات نظره التقنية بصورة مستقلة تماما.

واضاف، انه من المقرر ان يلتقي امانو، رئيس الجمهروية حيث سيتم البحث في قضايا اكثر جدية وسيقدم تقريرا، وسيطرح رئيس الجمهورية بعض الامور، كما سيلتقي وزير الخارجية محمد جواد ظريف.

 

الكلمات الرئيسة: صالحي ، أمانو ، ايران
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: