رمز الخبر: ۳۷۴۷۸
تأريخ النشر: 15:26 - 04 November 2017

عصر ایران - ایسنا - بحث وزير الصناعة والمناجم والتجارة الایرانی محمد شريعتمداري والسفير الايراني لدى العراق إيرج مسجدي والوفد المرافق له مع وزير التخطيط العراقي سلمان الجميلي تطوير العلاقات الاقتصادية وتعزيزها بين البلدين، و حجم التبادل التجاري”، بينهما .

وقال محمد شريعتمداری: أنا سعيد جدا في زيارتي للعراق لاسيما أنها تأتي مع أيام مراسم الزيارة الأربعينية وأيضا مكلفا من جانب قادة البلدين أن أتي الى زيارة بغداد لمتابعة الاتفاق الذي اتفق عليه الطرفان.

وأضاف تم خلال اللقاء دراسة جميع القضايا لتعزيز آفاق التعاون بين البلدين اذ بحثنا في مختلف القضايا .

وأكد انه تم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة لمتابعة قضايا القطاع الخاص وتوفير البنى التحتية اللازمة لتعزيز افاق التعاون وتوطيدها بين البلدين، فضلا عن توسعة العلاقات وتنميتها في المجال المصرفي.

و اوضح سيكون هناك اطار مناسب لتنمية العلاقات التجارية بين البلدين فيما يتعلق بالجمارك والجودة و المقاييس.

وأشار الى أن ميزان التبادل التجاري الان في المستوى المطلوب، لكن دون الطموح المنشود، مبينا أن ايران تدعم الجانب العراقي لاسيما في موضوع إعادة الإعمار و الاستثمار الداخلي، كذلك بإعادة البناء في مجال الصناعة .

وأعرب الوزير عن أمله في توطيد العلاقات في المجالات كافة داخل العراق من خلال قوة الحكومة الاتحادية وقدرتها، مؤكدا أن الشعب والحكومة الايرانية واقفة مع الشعب والحكومة العراقية التي كانت ولا تزال داعمة لهما.

من جانبه ، قال الجميلي في مؤتمر صحفي على هامش لقائه الوزير الوفد الايراني في مقر الوزارة ببغداد ” بحثنا خلال اللقاء مجمل الامور التي تتعلق بالعلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين وبعض المشاكل التي تواجه التبادل التجاري فيما يتعلق بالرسوم الجمركية وغيرها.

وأضاف إن إيران شريك تجاري مهم للعراق لاسيما أن هناك علاقات متعددة الجوانب، تجارية واقتصادية داعمة لهذه العلاقات كما بحثنا دور الشركات الايرانية في إعادة إعمار العراق فضلا عن موضوع مستحقات الشركات الايرانية المترتبة على المشاريع المستمرة في العراق، كذلك مشاركة القطاع الخاص والمستثمرين الإيرانين في العراق.

وتابع الجميلي بالقول : لاشك أن العراق اليوم بلد منفتح على دول العالم ويحاول جذب فرص استثمارية لتطوير اقتصاده، وجميع دول العالم اصبحت تبحث عن فرص داخل العراق ، مبينا أن ايران كانت سباقة في هذه الفرص الاستثمارية .

وأشار الى أن الوزارة تشجع مشاريع الاستثمار سواء كانت المدعومة من الدولة او المشاريع الخاصة . وأوضح أن اللقاء تضمن مناقشة توحيد المواصفات بناء على مذكرة تفاهم معقودة ما بين الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية في العراق وهيأة المواصفات الايرانية.

ولفت الى أن هنالك مسائل متعلقة بالجوانب المصرفية سيكون لقاء الوزير الايراني مع محافظ البنك المركزي العراقي لتذليل هذه العقبات.

وبين الجميلي أن بعض المشاركين في الوفد من القطاع الخاص أبدوا استعدادهم للدخول بمشاريع كبرى في العراق ،معربا عن السعادة بأن “نجد هذا الاقبال والاندفاع من الجمهورية الاسلامية وجميع دول العالم التي تحاول ان تستثمر وتطور علاقاتها الاقتصادية والتجارية مع العراق “.

الكلمات الرئيسة: ایران ، العراق ، العلاقات الاقتصادیة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: