رمز الخبر: ۳۷۵۱۹
تأريخ النشر: 14:54 - 06 November 2017
ووقعت ايران وشركة توتال وشركة النفط الوطنية الصينية "CNPC" في يوليو صفقة تبلغ قيمتها ملياري دولار.

عصر إيران - إيسنا - بدأت شرکه توتال النفطیة نشاطاتها في إيران رسمیا بعد حصول الموافقة علی توظیف خبراء الشرکة في الهیئة التقنية للرعایا الأجانب.

وتم طرح الطلب لبدء مدراء وخبراء شرکة "توتال ایران بي وي" النفطیة بالعمل في الهیئة التقنیة لتوظیف الرعایا الأجانب أمس الأحد ووافقت علیه الهیئة.

وقد تم تسجیل شرکة توتال ایران بي وي النفطیة غضون اکتوبر في دائرة تسجیل الشرکات والمؤسسات التجاریه الإيرانية وستنشط في مجال إستثمارات مشاریع صناعات المنبع والمصب والصناعات الوسطی للنفط والغاز.

ووقعت ايران والشركة النفطية الفرنسية العملاقة "Total" وشركة النفط الوطنية الصينية "CNPC" صفقة تبلغ قيمتها ملياري دولار في يوليو الماضي لتطوير حقل "بارس الجنوبي" في الخليج، أكبر حقل للغاز الطبيعي في العالم والذي تتشاركه ايران مع قطر.

ويمثل هذا أول استثمار غربي كبير في إيران منذ تخفيف العقوبات على الدولة في أوائل عام 2016.

 

وتقدر التكاليف الإجمالية للمرحلة الأولى من المشروع بقرابة ملياري دولار.

وستمتلك "توتال" حصة قدرها 50.1 في المائة في مشروع حقل "جنوب بارس،" الذي تسميه قطر "حقل الشمال"، وستمتلك "CNPC"30 في المائة، أما شركة "Petropars" الإيرانية فستمتلك 19.9 في المائة.

وتتوقع وزارة الطاقة الإيرانية أن ينتج المشروع في نهاية المطاف ما تبلغ قيمته 54 مليار دولار من منتجات الغاز، استنادا إلى الأسعار الحالية.

وسيبدأ الغاز في التدفق إلى السوق الإيرانية في عام 2021.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية للمشروع ملياري قدم مكعب يومياً، أو 400 برميل من النفط المكافئ يومياً بما في ذلك المكثفات، وفقا لـ"توتال".

 

 

 

الكلمات الرئيسة: توتال ، ايران
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: