رمز الخبر: ۳۷۶۰۳
تأريخ النشر: 14:08 - 18 November 2017

عصر ايران - وكالات - حذر امام جمعة طهران المؤقت آية الله امامي كاشاني، من ان الاعداء يريدون توتير الاوضاع في لبنان والمنطقة، معربا عن شكره للامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله لافشاله مؤامرة النظام السعودي واميركا.

واعرب آية الله امامي كاشاني في الخطبة الاولى لصلاة الجمعة عن تعازيه للمسلمين بمناسبة ذكرى وفاة الرسول (ص)، مؤكدا ضرورة العمل بوصية خاتم الانبياء (ص) كما جاء في حديث الثقلين من خلال التمسك بالقرآن الكريم واتباع اهل البيت (ع).

من جانب آخر عبر خطيب جمعة طهران المؤقت عن مواساته لذوي ضحايا زلزال كرمانشاه الاخير، واعرب عن شكره وتقديره لجميع شرائح الشعب وجميع المؤسسات والاجهزة التي بادرت الى ارسال المساعدات الانسانية الى منكوبي الزلزال.

وانتقد امامي كاشاني طلب النظام السعودي من الكيان الصهيوني للتنسيق بشن عدوان على دول اخرى.

وفيما يتعلق باعتقال رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري في السعودية، قال امام جمعة طهران المؤقت: ان هذه القضية تبين كيف يخطط العدو للتآمر ضد الدول الاسلامية، فالعدو يريد توتير الاوضاع الهادئة في لبنان والمنطقة، وبهذه المناسبة اتقدم بالشكر للجميع وخاصة السيد حسن نصرالله (الامين العام لحزب الله) الذي افشل مؤامرة آل سعود واميركا من خلال خطاباته.

وشدد خطيب جمعة طهران المؤقت على اهمية المحافظة على وحدة الشعب اللبناني في الظروف الراهنة في مواجهة مؤامرات الاعداء، لافتا الى الانسجام والاتحاد هي مسؤولية المسلمين جميعا في الوقت الحاضر.

واضاف: حتى الشعوب التي ترزح تحت حكام ظالمين مثل آل سعود عليهم الاهتمام بقضية الوحدة، ويتعين على الجميع في جميع انحاء العالم الاسلامي المحافظة على الانسجام فيما بينهم.

واوضح قائلا: في بلادنا فان المحور هو ولاية الفقيه، وان هذه التضحيات والبطولات واتباع نهج الامام الحسين (ع) هي التي ارغمت العدو على التراجع وجعله ييأس من تنفيذ مخططاته الشريرة.

الكلمات الرئيسة: ايران ، امامي كاشاني ، الاعداء
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: