رمز الخبر: ۳۷۶۱۸
تأريخ النشر: 16:07 - 19 November 2017

عصر ايران - فارس - أكد وزير النفط الايراني بيجن زنكنة، أنه ليس بوسع شركة توتال الفرنسية الانسحاب من عقد تطوير المرحلة 11 لحقل بارس الغازي المشترك في الظروف الطبيعية.

وأوضح زنكنة في اجتماعه مع مساعد رئيس الوزراء الاوزبكي علي شير سلطانوف، أن العقد المبرم مع الكونسريتوم الذي تقوده توتال ويضم "سي ان بي سي" الصينية و بتروبارس" الايرانية، حدّد قانونيا الاوضاع التي تسمح لتوتال الانسحاب من الاتفاقية.

واكد أن الشركة الفرنسية بامكانها الانسحاب من مشروع تطوير المرحلة 11 ، عند تطبيق حظر دولي من قبل مجلس الامن ضد ايران.

يذكر أن توتال الفرنسية تستحوذ على حصة تبلغ 50.1% من قيمة العقد النهائي البالغة 4.879 مليار دولار والمبرم في يوليو/تموز 2017 ، فيما حصة الشركة الصينية 30% وبتروبارس الايرانية 19.9%.

وكانت شركة توتال الفرنسية، أعلنت على لسان رئيسها التنفيذي باتريك بويان مؤخرا، أنها ستعيد النظر في مشروعها الإيراني للغاز إذا قررت الولايات المتحدة فرض "عقوبات" أحادية الجانب على طهران.

الكلمات الرئيسة: ايران ، توتال
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: