رمز الخبر: ۳۷۶۳۶
تأريخ النشر: 10:43 - 20 November 2017
أرسلت تشیلی قائما بأعمال مؤقت إلی إيران بعد أشهر من إعادة فتح سفارتها لدى طهران.

عصر إيران - إيسنا - عینت ميشيل باشيليت رئيسة تشيلى اغناسیو یانوس مانسیا باعتباره أول سفیر تشیلی فی إیران بعد إنتصار الثورة الإسلامیة فیها.

وقد تولی السفیر منصبی رئاسة دائرة منظمة الأمم المتحدة وقسم مجلس الأمن فی وزارة خارجیة تشیلی.

کما نشط لمدة فی الممثلیة الدائمة لبلاده فی المنظمات الدولیة المعنیة بالملاحة والمنسق السیاسی لتشیلی فی مجلس الأمن.

وقد أرسلت حکومة تشیلی قائما بأعمال مؤقت إلی إيران بعد أشهر من إعادة فتح سفارتها لدى طهران خلال العام الماضی وذلك بعد مرور 35 عاما من القطیعة فی العلاقات الثنائیة.

وقد إجتمع وزیر الخارجیة الإيرانية محمد جواد ظریف مع نظیره التشیلي هيرالدو مونوز خلال العامین الماضیین علی هامش قمة الأمم المتحدة بنیویورك حیث بحث الجانبان ضرورة إستئناف أعمال السفارة التشیلیة لدی طهران وتوسیع العلاقات الثنائیة في المجالات المختلفة منها قطاع الزراعة.

وأعرب وزیر الخارجیة التشیلي خلال اللقاء عن حرص حکومة بلاده علی إيفاد دبلوماسي کبیر إلی طهران کأول خطوة في إطار ترقیة العلاقات السیاسیة بین البلدین إلی مستوی السفیر وفتح السفارة في ایران حیث رحب ظریف بذلک وبعدها انعقدت إجتماعات تمهیدیة بین وزارتي الخارجیة في البلدین.

وبعد وصول الجنرال أوغستو خوسيه رامون بينوشيه أوغارتا إلى السُلطة في انقلاب سبتمبر 1973، قام وزیر الخارجیة الایرانی آنذاك بتوجیه رسالة إلی السفارة التشیلیة فی طهران وطالب بإغلاقها وتم قطع العلاقات بین البلدین فی عام 1980.

وقد زار مندوب تشیلی الدائم لدی منظمة الامم المتحدة ایران مؤخرا بإعتباره السفیر غیر المقیم وسلم اوراق اعتماده کما زار مسؤول کبیر فی وزارة الخارجیة التشیلیة طهران للإجتماع مع المسؤولین الایرانیین.

وتعتبر تشیلي أحد أکثر بلدان منطقة أمریکا اللاتینیة إستقرارا سیاسیا وإقتصادیا وتتمع بأفضل البنیة التحتیة بین الدول الأخری في المنطقة ولدیها الصناعات التعدینیة والزراعیة والثروات السمکیة بجودة عالیة .

ویشکل الفستق والزبیب والکلیم والسجاد من أهم السلع الإيرانیة المصدرة إلی تشیلي .

 

الكلمات الرئيسة: تشيلي ، ايران ، سفارة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: