رمز الخبر: ۳۷۶۹
واعتبر الرئيس احمدي نجاد ان العلاقات بين ايران وسلطنه عمان هي عريقه ومعمقه ووديه معربا عن امله في ان تودي هذه الزياره والاتفاقات التي ابرمت الي ايجاد قفزه نوعيه في العلاقات الثنائيه والتعاون الاقليمي.
قال رئيس الجمهوريه محمود احمدي نجاد لدي استقباله اليوم الاثنين هنا نائب رئيس الوزراء العماني فهد بن محمود ال‌سعيد ان دول المنطقه شقيقه لاحداها الاخري وان مصيرها مشترك موكدا انه يجب علينا تمتين التعاون فيما بيننا.

واعتبر الرئيس احمدي نجاد ان العلاقات بين ايران وسلطنه عمان هي عريقه ومعمقه ووديه معربا عن امله في ان تودي هذه الزياره والاتفاقات التي ابرمت الي ايجاد قفزه نوعيه في العلاقات الثنائيه والتعاون الاقليمي.

كما اعتبر العلاقات بين ايران وعمان بانها تشكل مثالا يحتذي لدول المنطقه معربا عن امله في المزيد من التعاون والتعاضد بين دول المنطقه.

واشار الي الوجود الاجنبي في المنطقه وقال ان الاجانب سيرحلون عاجلا ام اجلا من المنطقه لكنهم سيحاولون علي المدي القصير بث الفرقه وسوء الفهم لمواصله تواجدهم.

واكد ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه لا تضع‌اي قيود امام تدعيم تعاونها مع سلطنه عمان وتري ان التعاون بين البلدين هو لصالح جميع دول المنطقه.

وتابع الرئيس احمدي نجاد يقول ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه تري ان قضايا المنطقه يجب ان تحل من قبل قاده دول المنطقه وعن طريق الحوار المباشر.

اما نائب رئيس الوزراء العماني فهد بن محمود ال‌سعيد فقد اكد ان السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان يكن احتراما خاصا للرئيس احمدي نجاد واعضاء الحكومه الايرانيه ويوجه وزراء‌ه بضروره توسيع العلاقات الثنائيه مع الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه ويوكد علي هذا الامر.

وقال ان العلاقات بين ايران وعمان هي علاقات قديمه وثابته موضحا اننا كرسنا جهودنا في سلطنه عمان لتدعيم علاقاتنا مع ايران اكثر فاكثر.

ووصف ايران بانها بلد القاده الحكماء وقال اننا شهدنا حكمه بالغه لدي رئيس الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه الذي يدعو الي المزيد من تمتين العلاقات الوديه بين ايران ودول المنطقه.

واكد ان ايران لديها شعب غير مستعد للرضوخ للاجانب.

وقال ان العلاقات الاقتصاديه بين البلدين يجب ان ترقي لمستوي العلاقات السياسيه والامنيه .

واشار الي مشاركه الرئيس احمدي نجاد في قمه مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي في الدوحه وقال ان هذه المشاركه والافكار الرفيعه التي طرحها الرئيس احمدي نجاد في هذه القمه تحظي بتقدير واحترام قاده دول منطقه الخليج الفارسي ونامل ان يتم تحقيق هذه الافكار في المستقبل علي ارض الواقع.

ارنا /
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: