رمز الخبر: ۳۷۸۸۰
تأريخ النشر: 15:05 - 09 December 2017

عصر ايران - وكالات - اعتبر مجلس خبراء القيادة في  إيران، إعلان القدس عاصمة للكيان الصهيوني بأنه يمثل خطوة كبرى لإنهيار هذا الكيان.

وأصدر مجلس خبراء القیادة الیوم السبت بیانا أدان فیه القرار الأمیرکی بإعلان القدس عاصمة للکیان الصهیونی، واصفا هذا الإجراء من قبل الشیطان الأکبر بأنه خطوة کبرى لإنهیار الکیان الصهیونی الغاصب، وخدمة غیر مقصودة لتحقیق الأهداف الفلسطینیة.

کما وصف البیان هذا الإجراء الاستفزازی وغیر الحکیم من قبل الرئیس الامیرکی، بأنه یمثل فتنة جدیدة تشیر الى عمق حقد الأعداء ضد الإسلام والمسلمین وانتهاک حقوق الشعب الفلسطینی المضطهد.

وأضاف البیان: ان هذه المؤامرة والمحاولة الاستکباریة الخبیثة، وفضلا عن انتهاکها السافر للقرارات الدولیة، فإنها تنم عن وجود مخططات مشؤومة لساسة البیت الأبیض والکیان الصهیونی اللقیط بعد هزیمة تنظیم داعش التکفیری وعدم تحقق مخططاتهم فی إثارة الفوضى فی الشرق الأوسط وخاصة فی العراق وسوریا.

وشدد مجلس خبراء القیادة على ان القدس اولى القبلتین، تمثل بضعة من الکیان الإسلامی، وأن السبیل الوحید لاقتلاع الغدة الصهیونیة السرطانیة هو من خلال الانتفاضة والنضال الشعبی، مطالبا جمیع المنظمات الدولیة وقادة الدول الإسلامیة وجمیع أصحاب الضمائر الحیة، ان یبادروا کل حسب دوره لإدانة هذا الإجراء الحاقد من قبل الرئیس الامیرکی.

وأردف ان أمیرکا والاستکبار العالمی هی شریکة فی جمیع الجرائم الصهیونیة التی ترتکب الیوم فی فلسطین، وان الأمة الإسلامیة وأحرار العالم لن ینسوا هکذا ممارسات.

الكلمات الرئيسة: ايران ، القدس ، مجلس خبراء القیادة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: