رمز الخبر: ۳۸۰۴
وتابع وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية "يجب ان تكون الاسلحة حصرا بايدي الجيش العراقي".
أكد وزير الخارجية منوجهر متكي في مؤتمر صحفي مساء الثلاثاء في الكويت ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تؤيد الحملة التي تشنها الحكومة العراقية ضد المجموعات المسلحة في العراق.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية ان متكي قال في مؤتمر صحافي مساء امس في الكويت
على هامش مشاركته في اجتماع دول الجوار العراقي هناك, "ثمة مجموعات مسلحة في العراق, يجب اتخاذ اجراءات حازمة حيال كل هذه المجموعات بدون استثناء".

وتابع وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية "يجب ان تكون الاسلحة حصرا بايدي الجيش العراقي".

وشنت قوات الأمن العراقية حملة ضد مجموعات مسلحة خارجة عن القانون يعتقد انها تابعة للتيار الصدري في البصرة (جنوب العراق), حيث تعهد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بنزع سلاح كل المجموعات المسلحة.

ورفض متكي الاتهامات ولا سيما الاميركية الموجهة لايران بدعم ميليشيات مسلحة في العراق وبالتدخل في شؤون هذا البلد, وقال "ان اللوم يقع فقط على القوات الاجنبية في العراق".

وأضاف "ان الجمهورية الاسلامية تقدم دعما قويا للحكومة العراقية وللعملية السياسية, ومن غير المنطقي بالتالي اتهامنا بدعم مجموعات ارهابية" في العراق.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: