رمز الخبر: ۳۸۱۸۷
تأريخ النشر: 09:42 - 27 December 2017

عصر اران - فارس -  اكد المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور الايراني عباس علي كدخدائي بان العدو يسعى دوما لفرض مطالبه اللامشروعة وسيسعى مستقبلا ايضا للتشكيك بنزاهة الانتخابات.

وفي كلمة له خلال مراسم اقيمت في الجامعة الاسلامية الحرة في دماوند (شمال شرق طهران) لمناسبة ذكرى مظاهرة 30 ديسمبر (التصدي للاحداث التي تلت الانتخابات الرئاسية عام 2009)، اكد بانه في (30 ديسمبر) كانت الجامعة في الخط الامامي في التصدي للفتنة وقال، لقد نزل المواطنون الى الساحة بحماس تلقائي لاجهاض الفتنة.

واضاف، ان الشعب شعر بان الجمهورية الاسلامية المبنية على معتقداته معرضة للخطر ولذلك فقد نهض استلهاما من عاشوراء والمقاومة للتصدي للتهديدات والمعتدين.

واعتبر احداث العام 2009 بانها شكلت اسلوبا جديدا سيسعى العدو لاستخدامه مستقبلا ايضا وهو التشكيك بنزاهة الانتخابات.

الكلمات الرئيسة: كدخدائي ، العدو ، انتخابات
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: