رمز الخبر: ۳۸۷۰
وشدد رئيس الاركان العامة على حساسية المسؤولية الملقاة على عاتق نواب الشعب المنتخبين والمشرعين في اطار ترسيخ مبدأ تقديم الخدمة للشعب، معربا عن امله بان يكون العام الحالي مفعما بالازدهار والنجاحات الجديدة في مختلف المجالات بما فيها سن قوانين تساهم في حل المشكلات وتدفع مسيرة الشعب والحكومة في ايران الاسلامية الى الامام.
وصف رئيس الاركان العامة للقوات الايرانية المسلحة الانتخابات التشريعية في ايران بانها جسدت تحديا كبيرا من قبل الشعب الايراني لاعداء النظام والثورة الاسلامية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان اللواء حسن فيروزابادي اعتبر وعي ويقظة الجماهير المؤمنة والثورة في ايران في مختلف الميادين وخاصة الوطنية والحساسة منها، بانها هبة الهية تؤدي من جهة الى احباط ويأس الاعداء ووسائل الاعلام الصهيوامريكية ومن جهة اخرى تؤكد على عمق اخلاص والتزام الشعب ووفائه للنظام الاسلامي واهداف وقيم الثورة الاسلامية ومواكبتهم ودعمهم لمسؤولي نظام الجمهورية الاسلامية.


واضاف اللواء فيروزابادي ان نظام الغطرسة العالمية ووسائل الاعلام الاستكبارية ومنذ فترة ومن خلال بث الدعايات المسمومة والحرب النفسية واللجوء الى اقبح واسخف الوسائل والدعايات، كانت بصدد حث الجماهير على عدم المشاركة في الدورة الثامنة لمجلس الشورى الاسلامي، وخلق الشقاق بين الشعب والمسؤولين، مشيدا بوعي وصمود الشعب الايراني وتمسكه بقيادته الحكيمة وتعامله بحنكة تجاه الظروف الحساسة الداخلية والخارجية، مؤكدا ان هذه المزايا هي التي ساهمت في تحقيق التقدم للبلاد والتطور المدهش للجمهورية الاسلامية الايرانية في شتى المجالات بما فيها موضوع الطاقة النووية للاغراض السلمية.


وشدد رئيس الاركان العامة على حساسية المسؤولية الملقاة على عاتق نواب الشعب المنتخبين والمشرعين في اطار ترسيخ مبدأ تقديم الخدمة للشعب، معربا عن امله بان يكون العام الحالي مفعما بالازدهار والنجاحات الجديدة في مختلف المجالات بما فيها سن قوانين تساهم في حل المشكلات وتدفع مسيرة الشعب والحكومة في ايران الاسلامية الى الامام.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: