رمز الخبر: ۳۸۷۸۱
تأريخ النشر: 09:55 - 24 January 2018

عصر إيران - وكالات - قال المستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية 'اللواء سيد رحيم صفوي'، ان 'تواجد اميركا وتركيا في الاراضي السورية اجراء مخالف للحقوق والقانون من وجهة نظرنا'؛ معربا عن توقعه بان الحكومة والجيش السوريين لن يوافقا على هذا الاجراء ايضا.

وفي تصريح للصحفيين الثلاثاء على خلفية التواجد العسكري التركي داخل الاراضي السورية، قال اللواء صفوي: ان 'تركيا لديها تنسيق في بعض الامور مع اميركا'؛ مضيفا ان 'الاتراك يسيرون وفقا لاستراتيجيات الاميركان'.

واردف قائلا، ان القضية الاساسية في المنطقة اليوم متمثلة في الحدث الذي يقع حاليا في الضفة الغربية لنهر الفرات حيث ان اميركا تحاول من خلال تشكيل قوة من 30 الف عنصر لتأسيس منطقة مستقلة للاكراد جنوبي تركيا وغربي العراق.

وتابع القول، ومن جهة اخرى فإن الاكراد وفي سياق الحصول على 'الاستقلال' ومن اجل الحفاظ على بقائهم فهم بحاجة الى مياه البحر المتوسط وانطلاقا من ذلك فهم اقدموا على احتلال منطقة عفرين بما يشكل انتهاكا لسيادة سوريا، وادى الى مشاكل فيما يخص سوريا وتركيا.

وخلص المستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية الى ان الاستراتيجية الاميركية الرئيسية خلال العام الجديد تكمن في الحفاظ على بؤر النزاعات في المنطقة والعمل على توسيع نطاقها لتحقيق مآرب سياسية واقتصادية وعسكرية.

 

الكلمات الرئيسة: صفوي ، تركيا ، عفرين ، ايران
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: