رمز الخبر: ۳۸۹۳۰
تأريخ النشر: 14:55 - 03 February 2018

عصر ايران - كشف تقرير لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي أن مؤشر توزيع الدخل في إيران أو ما يُعرف بمعامل جيني الذي يكشف الفوارق الطبقية قد تدنى الى 37.4 ليصبح أقل من 76 دولة أخرى ومن ضمنها الولايات المتحدة، وروسيا، وتركيا والصين.

وأفادت وكالة تسنيم أن مؤشر توزيع الدخل يتراوح بين 0 الى 100 وكلما ارتفع هذا المؤشر في بلد ما فإنه يدل على توسّع الفوارق الطبيعية في ذلك البلد.

وقد نشرت الأمم المتحدة تقريرا عن مؤشر جيني حول إيران للعام 2016 عن الأعوام بين 2010 و2015 اشارت فيه الى أن المؤشر قد بلغ 37.4؛ وكان التقرير السّابق للأمم المتحدة قد أعلن أن هذا المؤشر لإيران عن الأعوام بين 2005 و2013 قد بلغ 38.4 بما يشير الى تطور إيجابي في عدالة توزيع الدّخل القومي.

وقد احتلت إيران وفقا لهذا التقرير الذي شمل 143 دولة المركز الـ 67 لتكون بذلك الفوارق الطّبية في إيران أقل من 76 دولة أخرى. واستنادا الى هذا التقرير فقد بلغت فوارق توزّع الدّخل في بعض الدول الصناعية والمتطورة مستوى يقارب مؤشر إيران او يتعداه حيث بلغ مؤشر الفوارق الطبقية في الولايات المتحدة 41.4.

ومن الدّول التي تمتلك مؤشر فوارق طبقية أكثر من إيران، يشار الى روسيا، وماليزيا، وتركيا، والمكسيك، والبرازيل، وتايلندا، واندونيسيا، والمغرب، وجورجيا، وسيريلانكا والصين. بينما تتمتع دول أخرى بمؤشّر أقل من إيران وهي: إيطاليا، البرتغال، اليونان، اسبانيا، لوكسمبورغ وأستراليا.

وقد احتلت أفريقيا الجنوبية بأعلى مؤشر للفوارق الاجتماعية حيث بلغ 63.4، بينما تميّزت أوكرانيا بوصفها الدولة التي تتمتع بأقل مؤشر للفوارق الاجتماعية بمؤشر بلغ 24.1.

الكلمات الرئيسة: ايران ، الفوارق الطبقية
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: