رمز الخبر: ۳۸۹۹
وسجل سعر برميل النفط المرجعي الخفيف تسليم حزيران/ يونيو 119,93 دولارا مقتربا جدا من عتبة 120 دولارا، وذلك في المبادلات الصباحية قبل ان يتراجع الى 119,35 دولارا، بزيادة 83 سنتا مقارنة بسعر الاقفال الجمعة في نيويورك.
سجل سعر برميل النفط رقما قياسيا جديدا اليوم الاثنين من 119,93 دولارا في المبادلات الالكترونية في آسيا بعد اقفال انبوب النفط في بحر الشمال الذي يضاف الى المخاوف في مجال الامدادات، حسب وسطاء.

وسجل سعر برميل النفط المرجعي الخفيف تسليم حزيران/ يونيو 119,93 دولارا مقتربا جدا من عتبة 120 دولارا، وذلك في المبادلات الصباحية قبل ان يتراجع الى 119,35 دولارا، بزيادة 83 سنتا مقارنة بسعر الاقفال الجمعة في نيويورك.

وارتفع سعر برميل النفط المرجعي لبحر الشمال (برنت)، تسليم حزيران/ يونيو 93 سنتا ليصل الى 117,27 دولارا بعد اقفاله الجمعة على 116,34 دولارا.

واعتبر ديفيد مور المحلل لدى بنك كومنولث اوف استراليا "ان المخاوف المتعلقة بالامدادات دفعت الاسعار الجمعة الى الارتفاع، وسيواصل هذا الامر التاثير على الاسعار على المدى القصير".

من جهة اخرى، بدأ 1200 موظف في مصفاة اسكتلندية اضرابا الاحد يستمر يومين، ما ادى الى اقفال انبوب للنفط يوفر 40 بالمئة من الامدادات البريطانية، وتسبب بحالة من الذعر في محطات توزيع الوقود.

وبدأ الاضراب الذي يعود سببه لموضوع معاشات تقاعد الموظفين،عند الساعة 06:00 بالتوقيت المحلي (05:00 بتوقيت غرينيتش) الاحد في مصفاة غرانجموث غرب ادنبره، ولم يتم التوصل الى اي اتفاق في اللحظة الاخيرة لوقف الاضراب.

ويغذي حوالى 70 حقلا من النفط والغاز هذا الانبوب الذي يزود الاسواق البريطانية والدولية وينقل حتى 700 الف برميل من النفط في اليوم.


العالم/
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: