رمز الخبر: ۳۹۰۲۴
تأريخ النشر: 12:03 - 06 February 2018

عصر ایران - فارس - اعلن المتحدث باسم وزارة الصحة الايرانية ، ايرج حريرجي، ان عدد الاطباء في البلاد حاليا تضاعف بنسبة 12 مرة عما كان قبل انتصار الثورة الاسلامية.

وقال حريرجي في مؤتمر صحفي ان عدد الاطباء العموميين والمتخصصين واطباء الاسنان في البلاد كان اقل من 10 آلاف طبيبا في العام 1978، وتضاعف هذا العدد في الوقت الحاضر الى 117 ألف طبيب، وفي الحقيقة فان ان عدد الاطباء العموميين والمتخصصين واطباء الاسنان في البلاد تضاعفت 12 مرة، في حين تزايد عدد سكان البلاد خلال العقود الاربعة الماضية 2.5 مرة.

واوضح ان عدد الاطباء العموميين في الوقت الحاضر يبلغ 42 ألف و822 طبيبا، وعدد المتخصصين 39 ألف و822 متخصصا، مضيفا: كما يوجد 14 ألف و314 طبيبا مقيما و20 ألف و51 طبيا للاسنان، ومن بين 39 ألف طبيب متخصص يعمل حاليا 13 ألف و999 طبيبا متخصصا في المستشفيات والمراكز الحكومية.

وحول وضع ضرائب على السجائر، قال المتحدث بأسم وزارة الصحة: نطلب من نواب الشعب ومن اجل سلامة ومستقبل الشعب اتخاذ قرارات صارمة فيما يتعلق بوضع الضرائب على السجائر، وللاسف فان اقل ضرائب تفرض على السجائر هي في ايران.

واضاف: تبلغ الخسائر السنوية المباشرة وغير المباشرة للتدخين على سلامة المواطنين ما بين 20 الى 30 الف مليار تومان (الدولار يعادل 4600 تومان)، ويوميا ينفق 20 مليار تومان في المستشفيات جراء الاضرار التي يسببها التدخين على سلامة الاشخاص.

 

 

الكلمات الرئيسة: إيران ، الأطباء
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: