رمز الخبر: ۳۹۰۳۳
تأريخ النشر: 15:26 - 06 February 2018
واعتبر اتهامات واشنطن والرياض لطهران بزعم انها تزود اليمن بالصواريخ، بانها دعائية تماما.

عصر ؛یران - وکالات - أكد الرئيس الايراني حسن روحاني معارضة ايران لتواجد القوات الاجنبية في سوريا من دون موافقة الحكومة والشعب السوري، معتبرا استمرار التوتر في شمال سوريا بانه ليس في مصلحة احد.

وخلال اتصال هاتفي تلقاه اليوم الثلاثاء من نظيره الروسي فلاديمير بوتين، اشار الرئيس روحاني الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية معارضة لتواجد القوات الاجنبية في الاراضي السورية من دون موافقة الحكومة والشعب السوري واضاف، ان استمرار التوتر في شمال وريا ليس في مصلحة احد ونامل من جميع دول المنطقة احترام وحدة الاراضي السورية وسيادتها الوطنية.

ونوه الرئيس الايراني الى اهمية التعاون المشترك بين طهران وانقرة وموسكو لمكافحة الارهاب واعادة الامن والاستقرار الى سوريا واضاف، ان هذا التعاون ضروري كما في الماضي وسيستمر ويتعزز حتى الانتصار النهائي للشعب السوري على الارهابيين.

ورحب الرئيس روحاني بعقد اجتماع ثلاثي بين رؤساء ايران وروسيا وتركيا في سياق مواصلة التعاون الوثيق فيما بينها لارساء السلام والاستقرار في المنطقة ومكافحة الارهاب.

ووصف الرئيس الايراني العلاقات بين طهران وموسكو بانها متنامية واكد ضرورة الاسراع في تنفيذ الاتفاقيات بين البلدين وقال، ان الاسراع في تنفيذ الاتفاقيات وتسهيل وتطوير التعاون المصرفي بين طهران وموسكو، سيفضي الى تحقيق قفزة في العلاقات المشتركة في جميع المجالات.

كما نوه الرئيس روحاني الى الاجراءات المقوضة التي تقوم بها بعض الدول ضد الاتفاق النووي وقال، ان ايران ستبقى ملتزمة بتعهداتها في الاتفاق النووي مادام الطرف الاخر ملتزما بها ويتوجب في هذا السياق الوقوف امام الاجراءات المقوضة التي تقوم بها بعض الدول ضد الاتفاق النووي.

واعرب الرئيس الايراني عن سروره لتقدم التعاون النووي السلمي بين ايران وروسيا واضاف، ان وتيرة تنفيذ الاتفاقيات والتفاهمات تمضي الى الامام جيدا بين البلدين ونامل ان يفضي التوقيع على اتفاقية التجارة الحرة بين ايران واوراسيا الى تعجيل التعاون الثنائي والاقليمي.

كما اشار الرئيس روحاني الى الاوضاع الماساوية للشعب اليمني واستمرار القصف الذي يستهدفه وانتشار الامراض في هذا البلد، مؤكدا ضرورة العمل لحل ازمة اليمن بصورة سلمية ومساعدة شعبه الاعزل.

واعتبر الرئيس روحاني اتهامات واشنطن والرياض لطهران بزعم انها تزود اليمن بالصواريخ، بانها دعائية تماما ولا اساس لها واكد بان طرح مثل هذه الاتهامات لا اساس له بتاتا ويشكل فحسب جهدا في مسار اجراءات حكومة ترامب لإضعاف الاتفاق النووي.

الكلمات الرئيسة: روحانی ، بوتین ، سوریا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: