رمز الخبر: ۳۹۰۷۲
تأريخ النشر: 15:14 - 07 February 2018

 عصر ايران - فارس - اكد المتحدث باسم الحكومة الايرانية محمد باقر نوبخت ان التطورات الاقليمية تتطلب منا تعزيز التكاتف الوطني في يوم 22 بهمن (11 شباط) ذكرى انتصار الثورة الاسلامية.

وقال محمد باقر نوبخت، في تصريح ادلى به للصحفيين على هامش اجتماع مجلس الوزراء يوم الاربعاء، ان نجاحاتنا على مدى 39 عاما أدت الى مناهضة اصحاب النوايا السيئة للثورة الذين كرهوا انتصارها وسعوا الى مواصلة العداء بجميع الاساليب الا ان مخططاتهم آلت الى الفشل. 

واكد على الحاجة إلى إبراز الوحدة وطنية والحضور الملحمي للشعب في مسيرات 22 بهمن (11 شباط) ذكرى انتصار الثورة الاسلامية والذي يحدق اليه العالم بسبب ما حدث من تطورات في المنطقة والقضاء على الإرهاب المتمثل بداعش والذي يمكن أن يبرز هذا التماسك الوطني في ظل الظروف الجارية أكثر مما مضى.

ونوه نوبخت الى إن الشعب الإيراني لا يحتاج إلى توجيه أحد للمشاركة في مسيرات 22 بهمن ويعلم أنه في مثل هذا اليوم وخلال التطورات الاقليمية يبرز وحدته وتضامنه باستمرار مايمنحه نوعا من الحصانة والقوة في مواجهة الاعداء.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: