رمز الخبر: ۳۹۱۷۱
تأريخ النشر: 11:48 - 14 February 2018

عصر إيران - فارس - شهدت مدينة اسطنبول التركية اليوم الثلاثاء عقد ندوة مشتركة لدراسة العلاقات الثنائية والاقليمية التركية الايرانية بحضور خبراء ودبلوماسيين من البلدين.

وتعد هذه الندوة المشتركة العاشرة بين ايران وتركيا وعقدت بالتعاون مع مركز الدراسات السياسية والدولية في وزارة الخارجية الايرانية ومعهد تاسام التركي وتحت شعار الاستراتيجية الراسخة .

وجرى خلال هذه الندوة بحث العلاقات الثنائية وسبل النهوض بها وارساء دعائم العلاقات بين البلدين وكذلك تم بحث سبل تعزيز التعاون الاقليمي على اسس مبدئية بما فيها حماية وحدة اراضي البلدان ومكافحة التطرف وتكريس نهج الاعتدال .

وقال رئيس مركز الدراسات السياسية والدولية لوزارة الخارجية الايرانية الدكتور محمد كاظم سجادبور ان ايران وتركيا لديهما ثقلهما الاستراتيجي في المنطقة وهما اهم لاعبين فيها وقد بدءا تعاونا وثيقا بشكل اكبر وتعاونا مع روسيا لاسيما فيما يتعلق بالازمة السورية ساهم في تغيير قواعد اللعب .

واضاف ان تعاون ايران وتركيا حاول غير المسار الرامي الى تشكل بلد مستقل في شمال العراق في الوقت الذي كانت القوى العظمى تتطلع الى تغيير الهيكلية الجيوسياسية للمنطقة .

واكد انه رغم التعاون الاقليمي الا ان تدخل جهات اخرى في شؤون المنطقة وزرع الفرقة بين دولها ادى الى الاضرار بشعوب المنطقة.

واوضح ان اميركا لاتولي اهتماما بالقواعد القانونية والدولية وقال ان اميركا حتى لا تلتزم بالوفاء حتى لحلفائها ومن هنا نجد ان تركيا اليوم قلقة على امنها ولكنها اميركا لاتبالي لذلك .
 

الكلمات الرئيسة: ايران ، تركيا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: