رمز الخبر: ۳۹۲۰۰
تأريخ النشر: 14:38 - 15 February 2018

عصر ايران - وكالات - أكد مستشار قائد الثورة الاسلامية في الشؤون الدولية علي اكبر ولايتي بان ايران لا ترضخ للضغوط والاملاءات وتعمل على تطوير صواريخها للدفاع عن البلاد وفقا للمصالح الوطنية.

وفي تصريح ادلى به للصحفيين اثر لقائه في طهران رئيس لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان الاوروبي ديفيد مك اليستر والوفد المرافق له، قال ولايتي، ان الوفد الاوروبي ابدى الرغبة بتطوير العلاقات بين اوروبا وايران وبما انهم ليست لهم صفة تنفيذية فانهم يتحدثون بلا تحفظ حيث يعتبرون ايران بانها الدولة الوحيدة التي ياملون ان تتمكن من جعل المنطقة محورا للاستقرار والحيلولة دون انهيار الدول فيها.

واضاف، لقد قالوا صراحة بان ايران هي املهم لارساء الامن والسلام.

وتابع ولايتي، لقد اشاروا الى ليبيا كمثال سيئ انه كيف ادت تدخلات دول اوروبية وعربية الى تشتت هذا البلد، لذا فاننا سوف لن نسمح بان تبتلي الدول الصديقة لنا بهذا المصير.

ونوه الى ان الوفد الاوروبي طرح تساؤلات حول السياسة الايرانية بشان الصواريخ وقال، ان الصواريخ وسيلة دفاعية وان اي دولة تختار نظامها الدفاعي حسب حاجاتها ونحن ايضا نعمل في مسار تطوير صواريخنا من اجل الدفاع عن بلادنا وفقا للمصالح الوطنية ولا علاقة للدول الاخرى بهذا الامر.

واكد ولايتي قائلا، اننا لن نرضخ للضغوط والاملاءات بشان ما ينبغي علينا ان نفعله.

 

الكلمات الرئيسة: ولايتي ، الصواريخ
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: